كندا تمنح إقامات للعالقين بأراضيها بسبب قرار ترمب

رئيس الوزراء الكندي وزوجته (يمين) أثناء زيارتهما عائلة لاجئة من سوريا (رويترز)
رئيس الوزراء الكندي وزوجته (يمين) أثناء زيارتهما عائلة لاجئة من سوريا (رويترز)

أعلن وزير الهجرة الكندي أحمد حسين أن بلاده ستمنح تراخيص إقامة مؤقتة للأجانب العالقين على أراضيها من رعايا الدول السبع المشمولة بحظر السفر إلى الولايات المتحدة.

ولم يوضح الوزير المتحدر من أصول صومالية عدد من سيستفيدون من هذا القرار، الذي يأتي بعد يومين من إصدار الرئيس الأميركي دونالد ترمب قرارا يمنع مواطني سبع دول إسلامية من دخول بلاده.

وهذه الدول هي العراق وإيران وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن. وقد قوبل قرار الرئيس الأميركي باستنكار واسع داخل الولايات المتحدة وخارجها.

وفي الوقت ذاته، أكد أحمد حسين أن أوتاوا حصلت على تأكيدات من واشنطن بأن حظر السفر لا يسري على الكنديين الذين يحملون أيضا جنسية إحدى هذه الدول السبع.

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أكد السبت أن بلاده ماضية في استقبال اللاجئين "بمعزل عن معتقداتهم"، في رد غير مباشر على قرار ترمب الأخير.

وفي تغريدة على تويتر قال ترودو "إلى الذين يهربون من الاضطهاد والرعب والحرب، عليكم أن تعرفوا أن كندا ستستقبلكم بمعزل عن معتقداتكم".

وشدد رئيس الوزراء الكندي على أن التنوع يصنع قوة بلاده، وخاطب اللاجئين قائلا "أهلا بكم في كندا"، ونشر صورة له أثناء ترحيبه بفتاة سورية في مطار تورنتو في ديسمبر/كانون الأول 2015.

يشار إلى أن كندا دأبت على الترحيب باللاجئين واستقبلت حتى الآن ما يقرب من أربعين ألف سوري فروا من الصراع الدائر في بلدهم منذ 2011.

المصدر : الألمانية + الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة