قورتولموش: تعديل الدستور يخدم مكافحة الإرهاب

نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي يشيد بدعم زعيم حزب الحركة القومية للتعديلات الدستورية (الأناضول)
نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي يشيد بدعم زعيم حزب الحركة القومية للتعديلات الدستورية (الأناضول)

أكد نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي أن تصويت الشعب التركي لصالح استفتاء تعديل الدستور في البلاد المزمع تنظيمه في أبريل/نيسان المقبل، سيعطي دفعا إيجابيا لمكافحة الإرهاب.

وأوضح قورتولموش في لقاء مع إحدى القنوات التركية الخاصة الأحد، أن موافقة الشعب على التعديلات الدستورية ستؤدي لاتخاذ قرارات سريعة وفعالة فيما يخص مكافحة الإرهاب، مشيدا بمواقف زعيم حزب الحركة القومية دولت باهجة لي الذي قال إن سيدعو أنصاره لتأييد التعديلات الدستورية خلال الاستفتاء.

وقال قورتولموش "لماذا قال السيد دولت باهجة لي نعم للتعديلات الدستورية؟.. لأنه يدرك أن هذه الخطوة من شأنها تخليص تركيا من خطر الانقسام، وأن الاستفتاء المزمع في أبريل/نيسان المقبل يتعلق ببقاء الدولة التركية".

وكان البرلمان التركي أقر في 21 من الشهر الجاري مقترح التعديل الدستوري الذي تقدم به حزب العدالة والتنمية الحاكم. وصوّت 339 نائبًا من أصل 488 نائبًا شاركوا في عملية تصويت سرية لصالح مقترح القانون في جلسة عامة للبرلمان، في وقت عارضه 142 وصوّت خمسة نواب بورقة بيضاء مع إلغاء صوتين.

وتسمح التعديلات التي اقترحها حزب العدالة والتنمية على الدستور التركي بتحويل النظام السياسي بالبلاد من النظام البرلماني إلى النظام الرئاسي منعا لما قال الحزب إنها ازدواجية في الصلاحيات.

وتعطي التعديلات لرئيس الجمهورية سلطات تنفيذية كاملة تشمل تعيين وعزل نواب الرئيس والوزراء وكبار مسؤولي الدولة. كما تنص التعديلات على زيادة عدد النواب في البرلمان التركي من 550 إلى 600 نائب، وخفض سن الترشح للبرلمان من 25 إلى 18 عاما.

يذكر أن إقرار التعديلات الدستورية في البلاد يحتاج أن يكون عدد المصوتين في الاستفتاء الشعبي بـ "نعم" أكثر من 50% من الأصوات المعتبر عنها.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة