أزمة المطلوبين الأتراك باليونان تهدد اتفاق اللجوء

جاويش أوغلو: أنقرة قد تعيد النظر في اتفاق اللجوء مع اليونان وأوروبا (رويترز-أرشيف)
جاويش أوغلو: أنقرة قد تعيد النظر في اتفاق اللجوء مع اليونان وأوروبا (رويترز-أرشيف)

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن بلاده ستتخذ الخطوات الضرورية ردا على رفض اليونان تسليمها مطلوبين، وإن ذلك يتضمن إعادة النظر في اتفاق اللجوء وإلغاء اتفاقات تبادل المطلوبين مع اليونان.

وأضاف جاويش أوغلو أن بلاده يمكن أن تلغي الاتفاق حول إعادة استقبال المهاجرين الموقع مع اليونان والاتحاد الأوروبي، وذلك بعد رفض السلطات اليونانية تسليمها ثمانية عسكريين أتراك تتهمهم أنقرة بالتورط في محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في يوليو/تموز 2016.

وقال المسؤول التركي في مقابلة مع شبكة "تي أر تي" التلفزيونية التركية "سنتخذ الإجراءات اللازمة بما يشمل إلغاء اتفاق إعادة استقبال المهاجرين".

وأرسلت وزارة العدل التركية إلى السلطات اليونانية طلبا جديدا لترحيل جنود أتراك مطلوبين في تحقيقات متصلة بمحاولة انقلاب العام الماضي، بعد يوم واحد من قرارٍ للمحكمة العليا اليونانية برفض ترحيل الجنود الذين سعوا للحصول على اللجوء السياسي.

وقالت المحكمة إنها تخشى على حياتهم في تركيا، التي تتهمهم بالضلوع في محاولة الانقلاب وتصفهم بالخونة، واحتجت أنقرة على قرار المحكمة اليونانية، وقالت إنه يعيق مثول هؤلاء الأشخاص أمام القضاء التركي المستقل، وأعربت عن اعتقادها بأن القرار ذو دوافع سياسية.

وكانت وزارة الخارجية التركية أعلنت الخميس أن أنقرة ستجري "تقييما معمقا" لتأثير قرار القضاء اليوناني على العلاقات الثنائية بين البلدين والتعاون "في مكافحة الإرهاب".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

شكك الرئيس النمساوي هاينتس فيشر بنجاح اتفاق اللجوء بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، كما قالت اليونان إن عدد اللاجئين الذين يصلون إليها لم يتراجع، على الرغم من دخول الاتفاق حيز التنفيذ.

انتقدت أكبر منظمة لمساعدة اللاجئين بأوروبا مشروع اتفاقية أعلن الاتحاد الأوروبي عزمه إبرامها مع دول عربية وأفريقية، بهدف التعاون على مكافحة أسباب اللجوء واستعادة المهاجرين مقابل مساعدات ومزايا اقتصادية.

رفضت منظمات حقوقية وخيرية أوروبية التعديلات المرتقبة على اتفاقية دبلن بخصوص استيعاب اللاجئين في دول الاتحاد الأوروبي، والتي يرتقب بحثها خلال القمة الأوروبية التي تعقد في بروكسل اليوم.

تظاهر المئات من طالبي اللجوء الأفغان بالعاصمة الألمانية برلين السبت محتجين على توجه حكومة المستشارة أنجيلا ميركل والاتحاد الأوروبي لترحيل آلاف منهم إلى بلدهم، بموجب اتفاقية أوروبية مع الحكومة الأفغانية.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة