زعيم المعارضة بالمكسيك يطالب بمقاضاة ترمب

لوبيز أوبرادور يتحدث لمؤيديه أمس الأربعاء في تلابانيولا بالمكسيك (رويترز)
لوبيز أوبرادور يتحدث لمؤيديه أمس الأربعاء في تلابانيولا بالمكسيك (رويترز)
دعا منافس بارز على الرئاسة المكسيكية حكومة بلاده لرفع دعوى ضد الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمام الأمم المتحدة بسبب خططه بناء جدار على الحدود بين البلدين لمنع المهاجرين من التسلل عبر الحدود.

وقال زعيم المعارضة اليسارية أندريس مانويل لوبيز أوبرادور -الذي يرشح نفسه للانتخابات الرئاسية للمرة الثانية- إن الإعلان إهانة لبلاده.

وأضاف المرشح الرئاسي أمام حشد من مؤيديه شمالي مكسيكو سيتي "بكل احترام أقترح أن ترفع حكومة المكسيك دعوى أمام الأمم المتحدة ضد حكومة الولايات المتحدة لانتهاك حقوق الإنسان والتمييز العرقي".

وتصدر أوبرادور -وهو رئيس سابق لبلدية العاصمة- عدة استطلاعات رأي مبكرة أجريت بشأن الانتخابات الرئاسية المقررة في يوليو/تموز 2018، وأعلن قبل أيام خططه للقيام بجولة في عدد من المدن الأميركية الكبرى في فبراير/شباط القادم لحشد التأييد بين الأميركيين من أصل مكسيكي.

وفي وقت لاحق أمس الأربعاء، قال الرئيس المكسيكي إنريكي بيينا نييتو إنه "يأسف ويرفض" الأمر الذي أصدره ترمب بشأن الجدار الحدودي البالغ طوله 3200 كيلومتر. وأضاف أن القرار "بعيد كل البعد عن أن يوحدنا.. إنه يفرقنا". كما أكد أن بلاده لن تدفع أموالا لبناء أي جدار.

ولم يقرر نييتو بعد ما إذا كان سيحضر اجتماع قمة مع ترمب في البيت الأبيض الثلاثاء المقبل. وقال إنه سيتشاور مع كبار مساعديه الذين أجروا محادثات مع كبار مستشاري البيت الأبيض أمس قبل أن يقرر خطواته المقبلة.

المصدر : وكالات