أردوغان: تركيا الأقوى ونرفض تقسيم الشرق الأوسط

أردوغان أكد أن تركيا دولة محورية بالشرق الأوسط وهي الأقوى بالمنطقة (رويترز)
أردوغان أكد أن تركيا دولة محورية بالشرق الأوسط وهي الأقوى بالمنطقة (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد إن بلاده هي الأقوى بالشرق الأوسط، وترفض تقسيمه، مشيرا إلى أنه سيبحث ذلك بشكل مفصّل مع نظيره الأميركي دونالد ترمب خلال أول زيارة إلى الولايات المتحدة.

وأكد أردوغان -في مؤتمر صحفي عقده بـ مطار أتاتورك في إسطنبول قبيل جولة أفريقية تشمل موزمبيق ومدغشقر وتنزانيا– أن بلاده ترفض تقسيم منطقة الشرق الأوسط، مشيرا إلى أن ذلك سيكون محور محادثات مفصلة مع الرئيس الأميركي في أول زيارة له إلى الولايات المتحدة.

وأكد أن تركيا دولة محورية، وهي الأقوى في الشرق الأوسط، وأنه لن يكون من الصائب للعالم والإنسانية أن تتخذ دول -لا علاقة لها بالمنطقة من قريب أو من بعيد- قرارات تتعلق بالشرق الأوسط، وتقع في خطأ تاريخي فادح، على حد قوله.

وكان أروغان قد نفى في خطاب أي أطماع في سوريا والعراق، قائلا إن بلاده تحارب التنظيمات "الإرهابية" ولا تسعى لتقسيم البلدين، أو التدخل في شؤونهما أو غيرهما من البلدان.

وتوقع الرئيس التركي في خطاب ألقاه الأسبوع الماضي توافقا بين أنقرة وواشنطن بشأن القضايا الإقليمية  في عهد ترمب، لكنه كرر اتهام واشنطن والحلفاء بالفشل في مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية.

وشهدت العلاقات بين أنقرة وواشنطن توترا بعد محاولة الانقلاب في تركيا منتصف يوليو/تموز الماضي بسبب الداعية فتح الله غولن، وكذلك لسياسة أوباما إزاء الأزمة السورية.

واتهم أردوغان في وقت سابق التحالف الدولي بقيادة واشنطن بدعم ما يعتبرها منظمات "إرهابية" في شمال سوريا مثل الاتحاد الديمقراطي الكردي ووحدات حماية الشعب الكردية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن العملية التركية لانتزاع السيطرة على مدينة الباب بشمال سوريا اقتربت من نهايتها؛ وجاء ذلك وسط تصعيد القصف الجوي التركي على مواقع تنظيم الدولة.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم إن "الهجمة الإرهابية" الأخيرة التي تتعرض لها بلاده تهدف إلى شق الصف التركي، مشددا على أن الحكومة لا تتدخل في نمط حياة المواطنين.

توقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان توافق أنقرة وواشنطن بشأن القضايا الإقليمية بعد تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب، وكرر اتهام حلفاء بلاده بالفشل في مكافحة تنظيم الدولة.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده مستمرة في حصار منطقة الباب شمالي سوريا، كما أكد إصرار أنقرة على مكافحة حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري شمالي سوريا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة