مئات الاحتجاجات المناهضة لترمب داخل أميركا وخارجها

مناهضو الرئيس الأميركي يحتجون في العاصمة واشنطن بعد يوم من تنصيبه (الأوروبية)
مناهضو الرئيس الأميركي يحتجون في العاصمة واشنطن بعد يوم من تنصيبه (الأوروبية)

تشهد واشنطن ومدن أميركية أخرى ما تعرف "بمظاهرات المليون امرأة" احتجاجا على مواقف الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترمب التي عبّر عنها أثناء حملته الانتخابية. كما خرجت مئات المسيرات في مدن أوروبية وآسيوية وأفريقية للاحتجاج عقب تنصيب ترمب أمس رئيسا للولايات المتحدة.

وانطلقت إحدى تلك المظاهرات من أمام مبنى الكونغرس الأميركي في واشنطن، وذلك بعد يوم واحد من تنصيب ترمب. وأعلن منظمو المظاهرات أن نحو أربعمئة مسيرة مماثلة ستنظم في مدن أميركية أخرى، بينها نيويورك وبوسطن ولوس أنجلوس وسياتل.

وتمت الدعوة إلى هذه المظاهرات عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" دفاعا عن حقوق المرأة وحقوق المهمشين من المجتمع الأميركي والأقليات والمهاجرين.

حشود كبيرة
وقال مراسل الجزيرة في واشنطن فادي منصور إن حشودا كبيرة تملأ شوارع العاصمة الأميركية في مظاهرات المليون امرأة، بينما تقدر السلطات المحلية مشاركة أربعمئة ألف متظاهر تحت شعارات تتعلق بالدفاع عن حقوق المرأة، ولكنها جاءت كرد فعل جماهيري على انتخاب ترمب قبل ثلاثة أشهر وتنصيبه رسميا أمس.

وأضاف المراسل أن مسيرات واشنطن لا تقتصر على النساء والفتيات، ولكن مجموعات كبيرة تمثل الأقليات والمهاجرين والمسلمين ومنظمات يسارية تقاطرت على العاصمة لإسماع صوتها لساكن البيت الأبيض الجديد.

‪آلاف البريطانيين خرجوا إلى ساحة الطرف الأغر بلندن لرفض خطاب الرئيس الأميركي الجديد‬ (الأوروبية)

وأعلن شعراء وكتاب في نحو ثلاثين ولاية أميركية ومدينة في العالم عن قراءة نصوص أمام الحشود لإدانة ترمب.

وأضاف مراسل الجزيرة في واشنطن أن هذه الاحتجاجات تأتي في وقت لم تتجاوز فيه شعبية ترمب 40% لحظة دخوله البيت الأبيض، بينما ناهزت شعبية أوباما عند مغادرة منصبه 60%. كما أن حجم الحشود المشاركة أمس في حفل تنصيب ترمب كان أقل بكثير مقارنة بالمشاركين في تنصيب أوباما.

مدن العالم
وامتدت الاحتجاجات إلى مدن كثيرة في أوروبا وآسيا وأستراليا وأفريقيا، إذ شهدت أوروبا العديد من المسيرات المناهضة لترمب في لندن وبرلين وباريس وروما وفيينا وجنيف وأمستردام وبروكسل. وتوجهت هذه المسيرات نحو السفارات والقنصليات الأميركية والساحات الشهيرة في تلك العواصم.

‪محتجون أمام برج إيفل يرفعون شعارات مناهضة لترمب (رويترز)‬ محتجون أمام برج إيفل يرفعون شعارات مناهضة لترمب (رويترز)

ومن المزمع تنظيم نحو 670 مسيرة في شتى أنحاء العالم اليوم السبت حسبما قال موقع لمنظمي المسيرات على الإنترنت، مضيفا أنه يُتوقع أن يشارك أكثر من مليوني شخص في الاحتجاج ضد ترمب الذي أدى اليمين أمس الجمعة ليصبح الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة.

وفي سيدني أكبر مدن أستراليا، شارك نحو ثلاثة آلاف شخص من الرجال والنساء في مظاهرة في هايد بارك، وقال منظمون إن خمسة آلاف شخص شاركوا في مسيرة بملبورن. وفي وقت سابق، قام نحو ألفي شخص بمسيرة سلمية في أربع مدن في نيوزيلندا حسبما قالت بيتي فلاغلر منظمة مسيرة في العاصمة ويلنغتون لوكالة رويترز.

وفي أفريقيا، شارك مئات المحتجين في مسيرة بالعاصمة الكينية نيروبي ولوحوا بلافتات وغنوا أغنيات أميركية تعبر عن رفضهم لخطاب ترمب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تستعد السلطات في واشنطن لحفل تنصيب الرئيس المنتخب دونالد ترمب غدا الجمعة، كما برزت مبادرات لمؤسسات تجارية تدعو إلى احترام تنوع المجتمع، ويواصل ناشطون تحضيراتهم لاحتجاجات تعارض ترمب يوم تنصيبه.

تجرى اليوم الجمعة بواشنطن مراسم تنصيب الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترمب، الذي يتسلم السلطة من باراك أوباما في ظل مخاوف داخلية وخارجية من سياساته. وتُقام المراسم وسط استنفار أمني واحتجاجات.

تظاهر آلاف المحتجين بأستراليا ونيوزيلندا السبت ضمن مئات المسيرات التي خرجت بالولايات المتحدة وأوروبا وشتى أنحاء العالم، لإظهار عدم الموافقة على الرئيس الأميركي دونالد ترمب مع بدء أول أيامه بالسلطة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة