الكرملين: بوتين مستعد للقاء نظيره الأميركي ترمب

ترمب (يمين) عبّر أكثر من مرة عن إعجابه بنظيره الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الأوروبية)
ترمب (يمين) عبّر أكثر من مرة عن إعجابه بنظيره الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الأوروبية)
قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مستعد للقاء نظيره الأميركي دونالد ترمب، لكنه أكد أن تحضيرات اللقاء المحتمل قد تستغرق شهورا وليس أسابيع.

وأعلن بيسكوف اليوم السبت في حديث صحفي نقلته وكالة "تاس" الروسية عن استعداد الرئيس بوتين للقاء نظيره الأميركي ترمب الذي نصّب أمس رئيسا جديدا للولايات المتحدة الأميركية خلفا لـباراك أوباما.

وأشار بيسكوف إلى أن التحضير للقاء من هذا النوع قد يستغرق بضعة أشهر، مضيفا "ورغم ذلك، دعونا نأمل في انعقاد هذا اللقاء في القريب العاجل".

وأكد أنه لم يتم حتى الآن تحديد مكان وزمان لقاء الزعيمين، دون أن يستبعد احتمال بحث هذه الحيثيات خلال الحديث الهاتفي المزمع بين بوتين وترمب في القريب.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد لمح في خطاب توليه منصب الرئاسة الأميركية إلى نيته العمل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتشكيل تحالفات جديدة، إضافة إلى عزمه تعزيز التحالفات القديمة.

وقبل توليه منصب الرئيس لم يخف ترمب إعجابه بالرئيس بوتين، وتحفظ طويلا بشأن اتهام الاستخبارات الأميركية روسيا بالتدخل في الانتخابات لصالحه، قبل أن يقر بأن روسيا تقف وراء قرصنة معلوماتية استهدفت الحزب الديمقراطي، وهو ما تنفيه موسكو بشدة.
    
وشهدت العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة تدهورا إبان ولاية الرئيس السابق باراك أوباما، خاصة بعد أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية عام 2014 وما أعقب ذلك من نزاع  شرق أوكرانيا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

دعت روسيا فريق الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب إلى محادثات السلام السورية المقرر انعقادها في مدينة أستانا عاصمة كزاخستان، متجاوزة بذلك الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما وإدارته، بحسب واشنطن بوست.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة