المكسيك تسلم أميركا أشهر تاجر مخدرات بالعالم

سلّمت السلطات المكسيكية نظيرتها الأميركية تاجر المخدرات خواكين غوزمان، الملقب "إل تشابو" لمحاكمته بجرائم قتل واتجار بالمخدرات.

وجرت عملية التسليم بعد رفض محكمة مكسيكية طلب الاستئناف الذي قدمه إل تشابو، الصادر في حقه مذكرات اعتقال أميركية بتهم تتعلق بالقتل وتكوين عصابة وغسل أموال وتهريب الهيروين والكوكايين وغيرهما من أنواع المخدرات، فضلا عن تهم أخرى.

وجاء نقله بعد رفض محكمة مكسيكية -في وقت سابق أمس الخميس- طلبات غوزمان بعدم تسليمه إلى الولايات المتحدة.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست الأميركية عن مسؤولين أن من المتوقع أن يمثل غوزمان اليوم الجمعة أمام محكمة فدرالية، إلا أنه لم يتم الإعلان عن وقت محدد للمحاكمة.

وأوقف غوزمان في يناير/كانون الثاني 2016 بعد تواريه لستة أشهر، وذلك خلال عملية للقوات الخاصة المكسيكية في ولاية سينالوا معقل تجارة المخدرات.

وكان غوزمان قد فرّ من السجن في يوليو/تموز 2015 مستخدما نفقا حفره بطول يفوق كيلومترا، في ضربة كبيرة لجهود حكومة إنريكي بينيا نييتو المكسيكي الذي عارض طويلا تسليمه إلى الولايات المتحدة.

وقد سُجن إل تشابو في فبراير/شباط 2014، مما يعني أنه قد تم بناء النفق في أقل من 17 شهرا، وهو معروف بأنه واحد من أقوى زعماء الجريمة المنظمة في العالم، ويوصف بـ"مهرب المخدرات الأكثر نفوذا في العالم".

وقد نُقل في مايو/أيار العام الماضي من سجن التيبلانو إلى سجن في سيوداد خواريث (شمال المكسيك) بالقرب من الحدود مع ولاية تكساس الأميركية.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلنت الحكومة المكسيكية القبض أمس على أكبر تاجر مخدرات في العالم خواكين جوزمان المعروف بكنية “إل تشابو” ونقله لنفس السجن شديد الحراسة الذي فر منه قبل ستة شهور عبر نفق.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة