أوروبا تنصح ترمب بعدم نقل سفارة أميركا للقدس

موغيريني قالت إن وفد الاتحاد الأوروبي سيبقي على سفارته في تل أبيب (رويترز)
موغيريني قالت إن وفد الاتحاد الأوروبي سيبقي على سفارته في تل أبيب (رويترز)
نصحت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب بعدم نقل السفارة الأميركية إلى القدس، وقالت إنها "قلقة" من أن يثير ذلك قلقا شعبيا في أنحاء العالم.
 
وخلال مؤتمر صحفي، قالت موغيريني إن وفد الاتحاد الأوروبي سيبقي على سفارته في تل أبيب، ويواصل احترام قرارات الأمم المتحدة المعارضة لضم إسرائيل للقدس الشرقية المحتلة التي يرغب الفلسطينيون في أن تكون عاصمة دولتهم المستقبلية.
 
وتعليقا على خطط ترمب، قالت موغيريني "أعتقد أن من المهم للغاية بالنسبة لنا جميعا عدم اتخاذ خطوات أحادية، خاصة الخطوات التي يمكن أن تكون لها تبعات خطيرة في قطاعات عريضة من الرأي العام في أجزاء واسعة من العالم".

وكان ترمب وعد بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وبنقل السفارة الأميركية إليها، وذلك في خروج على سياسة الإدارات الأميركية السابقة.

معركة القدس
من جهة أخرى، وصفت موغيريني مؤتمر السلام الخاص بالشرق الأوسط -الذي عقد في العاصمة الفرنسية باريس الأحد- بأنه "مفيد"، نظرا لأنه جدد التأكيد على الدعم الدولي لحل الدولتين رغم عدم حضور ممثلين إسرائيليين أو فلسطينيين للمؤتمر. 

وكان البيان الصادر عن المؤتمر الذي حضره ممثلون لسبعين دولة، قد أكد أن إنهاء الصراع لا يمكن أن يتحقق إلا بالحل الخاص بإقامة دولتين، وحذرت الدول المشاركة من أنها لن تعترف بأي خطوات أحادية الجانب يتخذها أي طرف من شأنها تهديد المفاوضات. 

وبدورها دعت الرئاسة الفلسطينية أمس الاثنين إلى "اصطفاف عربي ودولي" لمواجهة خطر نقل السفارة الأميركية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة -في بيان- إن "المعركة السياسية الكبرى القادمة، والتي  تمثل تحديا للعالم العربي والمجتمع الدولي، هي القدس". 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس من أن توجه الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب لنقل السفارة الأميركية للقدس من شأنه القضاء على عملية السلام وقد يدفع للتراجع عن الاعتراف بإسرائيل.

وقع الرئيس الأميركي جورج بوش قرار تأجيل مدته ستة أشهر لنقل السفارة الأميركية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس. ولم يبد ما يشير إلى أن اللوبي الصهيوني سيثير أي مشكلة لبوش بسبب هذا التأجيل خلافا لما كان يفعل مع الرئيس السابق بيل كلينتون.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة