إيران ترفض مفاوضات جديدة على الاتفاق النووي

من جلسات المفاوضات على ملف إيران النووي في جنيف (غيتي-أرشيف)
من جلسات المفاوضات على ملف إيران النووي في جنيف (غيتي-أرشيف)

قال عباس عراقجي نائب وزير الخارجية الإيراني إن بلاده لن تتفاوض من جديد بشأن الاتفاق النووي مع القوى العالمية، حتى إذا واجهت عقوبات أميركية جديدة بعد تولي الرئيس المنتخب دونالد ترمب الرئاسة.

وأضاف عراقجي في تصريحات صحفية اليوم الأحد أن المحادثات النووية مع الولايات المتحدة انتهت ولم يعد لدينا ما نناقشه، ولن تتمكن الإدارة الأميركية الجديدة من التخلي عنه، مرجحا أن يسعى الكونغرس والإدارة الأميركية الجديدة "للتصرف ضد إيران وفرض عقوبات جديدة عليها".

وكان ترمب قد هدد إما بإلغاء الاتفاق الذي يحد من البرنامج النووي الإيراني ويخفف العقوبات عن طهران، أو السعي لاتفاق أفضل.

وأدى الاتفاق الإيراني مع الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وروسيا والصين، إلى تخفيف معظم عقوبات الأمم المتحدة على إيران قبل عام.

وما زالت الأمم المتحدة تفرض عقوبات وقيودا أخرى على إيران، لكنها ليست جزءا من الاتفاق النووي من الناحية الفنية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

سمح الرئيس الأميركي الخميس بتمديد العقوبات ضد إيران، ولكنه رفض في خطوة مفاجئة توقيع القانون الذي يدخل هذا القرار حيز التنفيذ. وقد وصفت طهران التمديد بأنه خرق للاتفاق النووي.

قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية إن بلاده ستظل ملتزمة بالاتفاق النووي ما دام الطرف المقابل ملتزما، موضحا أنه بحث مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بناء “محركات تعمل بالدفع النووي”.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة