ترمب يهاجم وسائل إعلام أميركية

U.S. President-elect Donald Trump speaks during a news conference in the lobby of Trump Tower in Manhattan, New York City, U.S., January 11, 2017. REUTERS/Lucas Jackson
ترمب يجيب على أسئلة الصحفيين أثناء أول مؤتمر له بعد فوزه بالانتخابات الرئاسية (رويترز)

شن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب هجوما على موقع الأخبار والترفيه "بزفييد"
(BuzzFeed) الشهير، واصفا إياه بالقمامة وتوعده بالعقاب، كما اتهم ترمب شبكة "سي أن أن" الإخبارية بـ"التزييف".

وفي أول مؤتمر صحفي له بعد فوزه بالانتخابات الرئاسية الأميركية، هاجم ترمب الموقع الإخباري الشهير، مشيرا إلى أنه "بحث في القمامة"، كما رفض السماح لمراسله بطرح سؤال وطالبه بالصمت.

وقال ترمب في المؤتمر "أظن أنه من المشين أن تسمح وكالات الاستخبارات بنشر أخبار خاطئة ومفبركة، المعلومات ملفقة وكاذبة ولم تحدث قط، وموقع بزفييد هو من بحث في تلك القمامة ونسج منها قصة، وسيواجه العواقب، وقامت سي أن أن بتضخيم الموضوع".

وعندما حاول مراسل شبكة "سي أن أن" سؤال ترمب أكثر من مرة في المؤتمر الصحفي كان يرده، قبل أن يخاطبه بقوله "لا تكن فظا, لن أعطيك سؤالا.. لا تكن وقحا.. لن أمنحك سؤالا، أخباركم مزيفة، أخباركم مزيفة". ووصف ترمب ما حدث بأنه "أمر شائن"، وطالب المؤسستين بالاعتذار.

وكانت شبكة "سي أن أن" أول من نشرت مذكرة تضمنت معلومات، لم تؤكدها المخابرات الأميركية، مفادها أن لدى روسيا أشرطة فيديو ومعلومات سرية غير أخلاقية تخص ترمب خلال زياراته السابقة لموسكو، كما نشر موقع "بزفييد" صورا للتقرير الذي أعلنت عنه "سي أن أن".

وذكرت "سي أن أن" أن هذه المعلومات التي تمتلكها روسيا تقع في وثيقة من 35 صحفة، وتحوي معلومات عن الحياة الخاصة والحميمة للرئيس الأميركي المقبل، إلى جانب معلومات عن أموره المالية.

كما تتضمن هذه المعلومات ـوفق وسائل الإعلام الأميركيةـ إثباتات على أن فريق ترمب كان على تواصل مع روسيا خلال الحملة الانتخابية.

وخلال حملته الانتخابية وحتى بعد فوزه بالانتخابات، دأب ترمب على مهاجمة عدة وسائل إعلام وبرامج أميركية في حسابه على تويتر، متهما إياها بنشر أخبار كاذبة والانحياز لمنافسته هيلاري كلينتون في تغطية التجمعات الانتخابية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

U.S. President-elect Donald Trump speaks during a news conference in the lobby of Trump Tower in Manhattan, New York City, U.S., January 11, 2017. REUTERS/Lucas Jackson

اعترف الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب بضلوع روسيا في هجمات القرصنة ضد الحزب الديمقراطي أثناء الانتخابات الرئاسية الأميركية، وتوعد المخابرات الأميركية قائلا إنها سوف تتحمل عواقب تسريب معلومات مختلقة عنه.

Published On 11/1/2017
FILE PICTURE: Donald Trump speaks as his son-in-law Jared Kushner (L) and his daughter Ivanka listen at a campaign event at the Trump National Golf Club Westchester in Briarcliff Manor, New York, U.S., June 7, 2016. REUTERS/Mike Segar/File Photo

عين الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب الاثنين صهره جاريد كوشنر المطور العقاري والناشر في منصب كبير مستشاري البيت الأبيض، ومسؤول الصفقات التجارية والشرق الأوسط.

Published On 10/1/2017
FILE PHOTO: Donald Trump speaks to the press during an announcement that Trump is investing in the development of luxury properties in the country of Georgia at a press conference in New York March 10, 2011. To match Exclusive USA-TRUMP/BUSINESS-GEORGIA REUTERS/Lucas Jackson/File Photo

سارع الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب إلى نفي صحة ما أوردته وسائل إعلام أميركية بأن مسؤولي الاستخبارات أبلغوه بأن روسيا تمتلك معلومات محرجة له عن حياته الشخصية والمالية.

Published On 11/1/2017
US Secretary of State John Kerry speaks during a reception celebrating the completion of the US Diplomacy Center Pavilion at the US Department of State in Washington, DC, USA, 10 January 2017.

حذر وزير الخارجية الأميركي جون كيري أمس الثلاثاء من مخاطر الشعبوية السلطوية، وانتقد بشكل غير مباشر استخدام دونالد ترمب الكثيف لتويتر قائلا إنه سمح للرئيس المنتخب بتجنب المساءلة.

Published On 11/1/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة