مقتل شخص استهدف الشرطة بغازي عنتاب

الأمن التركي قتل مهاجما ويطارد الآخر إثر محاولة اقتحام مديرية أمن غازي عنتاب (الجزيرة)
الأمن التركي قتل مهاجما ويطارد الآخر إثر محاولة اقتحام مديرية أمن غازي عنتاب (الجزيرة)

قُتل شخص في اشتباكات أمام مبنى مديرية أمن غازي عنتاب جنوب شرق تركيا بعد محاولته وآخر استهداف المبنى بهجوم "انتحاري".

وقال مراسل الجزيرة أحمد العساف إن الاشتباك اندلع بعد مهاجمة شخصين إدارة الأمنيات بالمدينة، وأدى إلى مقتل أحد المهاجمين وجرح ثلاثة من رجال الشرطة، في وقت لاذ المهاجم الآخر بالفرار، وما زالت الشرطة تطارده.

وأضاف المراسل أن استنفارا أمنيا وإجراءات مشددة تبعت الاشتباك حيث انتشرت قوات مكافحة الإرهاب في مناطق عدة قريبة من مكان الهجوم، كما أُخليت المنطقة من المدنيين، وهرعت سيارات الإسعاف إلى المكان.

وأوضح أن المنطقة يوجد بها أيضا مبنى ولاية غازي عنتاب بالإضافة لمسرح المدينة، كما أن المسؤولين الأتراك عادة ما يزورون هذه المنطقة عند وصولهم لغازي عنتاب.

وذكّر المراسل بأن هذا المربع الأمني شهد هجوما بسيارة ملغمة مطلع شهر مايو/أيار الماضي، لافتا إلى أن أصابع الاتهام تُشير عادة إلى تنظيم الدولة الإسلامية وحزب العمال الكردستاني.

وهذه الواقعة هي الأحدث في سلسلة من الهجمات التي هزت تركيا خلال العام الأخير. وقتل مسلح 39 شخصا ليلة رأس السنة في ناد ليلي في إسطنبول في هجوم أعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عنه.

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

سقط قتيلان أحدهما شرطي اليوم بانفجار بمدينة إزمير غربي تركيا، بينما تمكنت قوات الأمن من قتل منفذي العملية، وترجح السلطات المحلية وقوف عناصر من حزب العمال الكردستاني المحظور وراء العملية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة