سفينة حربية أميركية تحذر زوارق إيرانية في هرمز

أحد الزوارق السريعة التابعة للحرس الثوري التي اقتربت من سفينة أميركية بالخليج العربي (رويترز)
أحد الزوارق السريعة التابعة للحرس الثوري التي اقتربت من سفينة أميركية بالخليج العربي (رويترز)

أعلن مسؤولون في وزارة الدفاع الأميركية الاثنين أن سفينة حربية أميركية أطلقت الأحد طلقات تحذيرية على زوارق للحرس الثوري الإيراني كانت تقترب منها بسرعة في منطقة مضيق هرمز، مما دفع تلك الزوارق إلى التراجع.

وقال المسؤولون الأميركيون إن البحارة الإيرانيين كانوا أمام أسلحتهم وكأنهم مستعدون لاستخدامها أثناء اقترابهم بزوارق هجومية سريعة من المدمرة الأميركية "ماهان" التي كانت تبحر برفقة قطعتين حربيتين، هما سفينة التموين "وولتر ديل" والسفينة الهجومية "ماكين أيلاند".

واقتربت زوارق الحرس الثوري مرات عدة من سفن أميركية في مياه الخليج الدولية ومضيق هرمز، دون أن تجيب على الاتصالات اللاسلكية التي تجريها السفن الأميركية ولا تكشف نواياها، مما يؤدي أحيانا إلى إطلاق طلقات تحذيرية.

وفي أواخر أغسطس/آب الماضي قال رئيس القيادة المركزية الأميركية الجنرال جوزيف فوتيل إنه "قلق من القادة غير المسؤولين (في الحرس الثوري) الذين يحاولون اختبارنا"، وقد يتسببون في تصعيد عسكري.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أن سبعة زوارق هجومية سريعة تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت لمسافة تسعين مترا عن السفينة الأميركية "فاير بولت"، وأن أحد الزوارق توقف أمام السفينة مباشرة مما اضطرها إلى تفادي الاصطدام به عن طريق مناورة. 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة