وثيقة سفر أوروبية لترحيل اللاجئين المرفوضة طلباتهم

A general view for the plenary session at the European Parliament in Brussels, Belgium, 27 April 2016. The European Parliament is holding plenary session in Brussels between 27 and 28 April. Different topics are on the agenda of debate during the sessions, including the implementation of the EU-Turkey agreement on migration and its legal aspects.
البرلمان الأوروبي أقر الوثيقة بموافقة 494 نائبا مقابل رفض 112 (الأوروبية)

أقر البرلمان الأوروبي اعتماد وثيقة سفر أوروبية جديدة في الاتحاد الأوروبي لتسهيل ترحيل لاجئين ترفض طلباتهم للجوء إلى الدول الأم، ويُنتظر أن يقرها مجلس وزراء الاتحاد الأوروبي رسميا قبل سريانها.

وحظي مشروع اعتماد وثيقة السفر بموافقة 494 نائبا، مقابل رفض 112 آخرين، بينما امتنع خمسون نائبا عن التصويت.

وبادر مروجو الوثيقة إلى تقديم المشروع بعد ملاحظة أن الكثير من طالبي اللجوء المرفوضين لا يعودون لأوطانهم، كما أفادت المفوضية الأوروبية بأن أقل من 40% من إجمالي قرارات الترحيل التي اتخذتها الدول الأعضاء عام 2014 تم تنفيذها.

وقال النائب الفنلندي جوسي هالا أهو إن ضعف نسبة تطبيق قرارات إعادة اللاجئين يزعزع بشكل خطير مصداقية السياسات الأوروبية للجوء والهجرة في نظر المواطنين، ويشجع أيضا على استغلال أنظمة اللجوء في أوروبا.

في المقابل، عبر نواب آخرون عن شكوكهم إزاء الوثيقة، لا سيما في صفوف الخضر واليسار. وقالت النائبة الألمانية عن الخضر سكا كيلر إن "الوثائق غالبا ما ترفضها دول الأصل. ولم تجر المفوضية أي دراسة تظهر الأثر الذي ستتركه هذه الوثيقة". 

ويعتمد الاتحاد الأوروبي منذ عام 1994 نظاما غير ملزم يقضي بتزويد أصحاب طلبات اللجوء المرفوضة ممن لا يحملون جوازات سفر بوثائق سفر نموذجية، لكن نقص المعايير الأمنية المنوطة بها أدى لعدم اعتراف دول كثيرة بها.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

انتقدت لجنة من المشرعين البريطانيين جهود الاتحاد الأوروبي لمعالجة أزمة الهجرة، قائلة إنها فاشلة و”ضئيلة جدا ومتأخرة جدا”، ولا تتضمن خطوات كافية للتصدي لمهربي البشر.

Published On 3/8/2016
A migrant from Syria cries as she stands with her children on a field after crossing into Hungary from the border with Serbia near the village of Roszke, September 5, 2015. Austria and Germany threw open their borders to thousands of exhausted migrants on Saturday, bussed to the Hungarian border by a right-wing government that had tried to stop them but was overwhelmed by the sheer numbers reaching Europe's frontiers. Left to walk the last yards into Austria, rain-soaked migrants, many of them refugees from Syria's civil war, were whisked by train and shuttle bus to Vienna, where many said they were resolved to continue on to Germany. REUTERS/Marko Djurica

تشهد ولاية مكلنبورغ فوربومرن الألمانية اليوم الأحد انتخابات يتوقع أن يحقق فيها حزب “بديل لألمانيا” المناهض للهجرة مكاسب كبيرة مما يعكس سخطا متزايدا على المستشارة أنجيلا ميركل.

Published On 4/9/2016
غاولاند يمين رئيسة حزب بديل لألمانيا فراوكا بتدشين فعاليات مناهضة للاجئين ببرلين . الجزيرة نت
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة