حكومة إثيوبيا تقر بسقوط قتلى في احتجاجات

Policemen attempt to control protesters chanting slogans during a demonstration over what they say is unfair distribution of wealth at Meskel Square in Ethiopia's capital Addis Ababa, August 6, 2016. REUTERS/Tiksa Negeri
رجال الشرطة يعترضون طريق متظاهرين في إثيوبيا (رويترز)
أقرت الحكومة الإثيوبية بمقتل سبعة أشخاص فحسب خلال احتجاجات وقعت نهاية الأسبوع الماضي في منطقتين بشمال وغرب البلاد، في حين أكدت المعارضة مقتل عشرات من الأشخاص برصاص الأمن هناك.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن مصدر حكومي إثيوبي قوله إن القتلى السبعة سقطوا في مدينة بحر دار في إقليم "أمهرا" بشمال إثيوبيا خلال ما وصفه بأنه أعمال شغب وعنف، نافيا مقتل أي شخص في إقليم أورومو، أو في العاصمة أديس أبابا.

وأضاف أنه لا صحة للتقارير الواردة عن مقتل مائة شخص في الاحتجاجات التي وقعت يومي السبت والأحد في منطقتي أمهرا وأورومو. واتهم المسؤول الإثيوبي ما سماه مجموعات معادية للسلام بإثارة الاحتجاجات.

واندلعت الاحتجاجات قبل أشهر في أورومو احتجاجا على خطة حكومية للتطوير العمراني كانت ستفضي إلى مصادرة أراض لتصبح جزءا من إقليم التيغراي (شمالي إثيوبيا)، وانضم إلى المظاهرات معارضون ومواطنون غاضبون من سياسات "التمييز" لدى الحكومة التي يقودها ساسة من إقليم التيغراي.

وفي مقابل إنكار الحكومة مقتل أعداد كبيرة من المتظاهرين، أكدت مصادر من المعارضة أن أكثر من تسعين شخصا قتلوا برصاص عناصر من الأمن والجيش في إقليمي أمهرا وأورومو، كما أن منظمة العفو الدولية أكدت مقتل 97 شخصا في الإقليمين.

وقال قيادي في المعارضة في أورومو إن 33 قتلوا بالرصاص في الإقليم، كما قال سكان في أمهرا إنهم أحصوا ستين قتيلا بالإقليم.

وتجددت المظاهرات الأسبوع الماضي في أورومو، كما تظاهر المئات في أديس أبابا للمطالبة بتوزيع عادل للثروة، وبالإفراج عن معارضين. وكان رئيس الوزراء الإثيوبي هيلي ماريام ديسالين قد أعلن الجمعة حظر التظاهر بحجة أنه يهدد الوحدة الوطنية. وعبرت الولايات المتحدة عن انشغالها العميق بالأحداث الأخيرة في إثيوبيا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قتلى وجرحى في اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين مناهضين للحكومة باثيبوبيا

قالت منظمة العفو الدولية ونشطاء إن أكثر من مئة شخص قتلوا باشتباكات اندلعت منذ الأحد بين الشرطة ومتظاهرين مناهضين للحكومة شمالي ووسط وغرب إثيوبيا، بينما نفت الحكومة صحة هذه الأرقام.

Published On 9/8/2016
قتلى وجرحى في اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين مناهضين للحكومة باثيبوبيا

قالت مصادر معارضة بإثيوبيا إن عشرات القتلى سقطوا باشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين مناهضين للحكومة بشمال ووسط وغرب البلاد. بالمقابل قالت الحكومة إن سبعة قتلوا بمنطقة بهار دار.

Published On 8/8/2016
Protesters chant slogans during a demonstration over what they say is unfair distribution of wealth in the country at Meskel Square in Ethiopia's capital Addis Ababa, August 6, 2016. REUTERS/Tiksa Negeri

قتل سبعة أشخاص في صدامات بين الشرطة الإثيوبية ومحتجين مناهضين للحكومة بمنطقة نيميكتي ووليغا غربي البلاد، بينما استخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرات في العاصمة أديس أبابا.

Published On 7/8/2016
People are seen at the burial of Dinka Chala, a primary school teacher who family members said was shot dead by military forces during a recent demonstration, in Holonkomi town, in Oromiya region of Ethiopia December 17, 2015. Ethiopia's government said on Monday at least five people had been killed in protests against its plan to incorporate areas of farmland near the capital into a new zone to attract business, while an opposition figure said 30 had died. REUTERS/Tiksa Negeri

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية قوات الأمن الإثيوبية بقتل أكثر من أربعمئة شخص أثناء احتجاجات ضد الحكومة جرت في نوفمبر/تشرين الثاني 2015.

Published On 16/6/2016
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة