243 ألف جنوب سوداني فروا للشمال بسبب الحرب

عدد من اللاجئين الجنوب سودانيين بمنطقة جودة الحدودية مع الشمال (الأوروبية)
عدد من اللاجئين الجنوب سودانيين بمنطقة جودة الحدودية مع الشمال (الأوروبية)

أعلنت الأمم المتحدة أمس الخميس أن ما يقرب من 243 ألف جنوب سوداني لجؤوا إلى السودان فرارا من الحرب الأهلية التي اندلعت في نهاية 2013.

ومنذ بداية عام 2016، بلغ عدد اللاجئين الجنوبيين الذين عبروا إلى الشمال تسعين ألفا، بينهم أكثر من خمسين ألفا لجؤوا إلى إقليم دارفور الذي يشهد صراعا دمويا منذ 2003.

وقد انفصل جنوب السودان عن السودان عام 2011، بعد حرب دامت نحو ثلاثين عاما مع الشمال، لكنه دخل في حرب أهلية دامية ومدمرة في ديسمبر/كانون الأول 2013.

وهربا من الحرب ومن نقص الغذاء في بلادهم، سعى السودانيون الجنوبيون للبحث عن ملجأ في بلدان أخرى مجاورة.

وأوضحت الأمم المتحدة أن تدفق اللاجئين إلى شرق دارفور ما زال مستمرا، مع وصول وافدين جدد كل يوم.

لكن مكتب التنسيق الأممي أوضح أنه "لم تتم ملاحظة أي ذروة في عدد الوافدين إلى السودان منذ اندلاع أعمال العنف في جوبا في الثامن من يوليو/تموز الماضي"، والتي أسفرت عن مقتل المئات.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

عاصمة جنوب السودان؛ عانت أهوال الحرب قبل انفصال الجنوب عن السودان، وتشهد بشكل متكرر اضطرابات أمنية على خلفية الصراع السياسي المزمن بين رئيس الجمهورية سلفاكير ميارديت ونائبه المقال رياك مشار.

31/7/2016

يواجه اللاجئون القادمون من جنوب السودان ظروفا معيشية صعبة في مخيمات اللجوء على الأراضي السودانية، بينما يعد تعليم الأطفال من أهم العقبات التي يواجهها هؤلاء اللاجئون بسبب اختلاف اللغة.

7/2/2016
المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة