مبادرات خيرية لدعم الشعب السوري والتخفيف عنه

أطلق بريطانيون متضامنون مع الشعب السوري مبادرات خيرية لدعمه والتخفيف من مأساته.

وتركز هذه المبادرات على جمع التبرعات بأساليب متنوعة لمساعدة المتضررين من الحرب، كما تهدف إلى توعية الناس وإبقاء القضية السورية حيّة في ضمائرهم.

وتأتي المبادرة من روز لوكس ولويزا بارنت اللتين كانتا تدرسان في دمشق عندما اندلعت الحرب، وعند عودتهما إلى بريطانيا أنشأتا نادي "العشاء السوري"، ضمن مؤسسة خيرية أوسع تدعى رفع الأيادي لسوريا.

مبادرة "العشاء السوري" هي واحدة من مبادرات عديدة لدعم الشعب السوري، قد أثمر بعضها إنشاء وحدة للأطراف الصناعية، لعلاج الذين بترت أطرافهم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

حذّر مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون تنسيق المساعدات الإنسانية ستيفن أوبراين من كارثة إنسانية في شرق حلب، ودعا إلى فرض هدنة مدتها يومان أسبوعيا لإدخال المساعدات الإنسانية.

حذر المبعوث الأممي في سوريا ستفان دي ميستورا من تدهور الوضع الإنساني بحلب نتيجة الحصار الذي تفرضه قوات النظام على مناطقها، مشيرا إلى أن نحو ثلاثمئة ألف مدني بحاجة لمساعدات.

أعلنت موسكو أن جنيف ستشهد اجتماعا يضم مسؤولين من روسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة الأسبوع المقبل لبحث الأزمة السورية، بينما طالبت الأمم المتحدة بهدنة يومين بحلب لإيصال المساعدات.

المزيد من إغاثة
الأكثر قراءة