روسيا تناور بالقرم وألمانيا تستبعد رفع العقوبات عنها

تداعيات انضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا
روسيا ضمت شبه جزيرة القرم من أوكرانيا عام 2014 (الجزيرة-أرشيف)

كشفت روسيا اليوم الجمعة عن مناورات حربية واسعة تجريها في شبه جزيرة القرم التي ضمتها من أوكرانيا عام 2014، غير عابئة بالعقوبات الأوروبية التي استبعدت ألمانيا قرب رفعها عن موسكو
 
وأعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم أن قوات برية وبحرية روسية تجري تدريبات لوجستية في شبه جزيرة القرم، لكنها لم تذكر تفاصيل أخرى بشأن هذه المناورات أو حجم القوى المشاركة فيها.

في هذه الأثناء قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مقابلة صحفية نشرت اليوم إنها لا ترى ما يدعو إلى رفع عقوبات الاتحاد الأوروبي عن روسيا "لأنها لم تف بكل التزاماتها المنصوص عليها في خطة سلام مينسك".

وأضافت ميركل أن روسيا أثارت أزمة كبرى بضمها شبه جزيرة القرم عام 2014 وبدعمها للانفصاليين في شرق أوكرانيا، "وكان على أوروبا أن ترد على انتهاك كهذا للمبادئ الأساسية".

وذكرت أنها تعمل مع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند "بكل ما أوتينا من قوة" لحث أوكرانيا وروسيا على تنفيذ اتفاق مينسك لوقف إطلاق النار رغم كل الصعوبات، مؤكدة أن "هذا كان ولا يزال المعيار الخاص بمستقبل العقوبات".

يذكر أن الاتحاد الأوروبي اتفق في يونيو/حزيران الماضي على تمديد العقوبات المفروضة على روسيا في قطاعات الطاقة والمال والدفاع بسبب الصراع في أوكرانيا، وذلك حتى نهاية يناير/كانون الثاني المقبل.

وسبق أن أبدى وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير وشخصيات بارزة أخرى من الحزب الديمقراطي الاشتراكي الشريك في ائتلاف ميركل الحاكم، نغمة أكثر تصالحية عندما قالوا "إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يرفع العقوبات على روسيا تدريجيا حتى يتسنى حدوث تقدم في عملية السلام".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

A handout picture provided by Turkish President Press office shows, Turkish President Recep Tayyip Erdogan (R) shakes hands with Ukrainan President Petro Porosenko (L) in Ankara, Turkey, 09 March 2016. Petro Poroshenko is on a two day visit Turkey where he will lead the Ukrainian delegation, as part of the fifth meeting of High Level Strategic Council between Ukraine and Turkey. EPA/TURKISH PRESIDENT PRESS OFFICE / HANDOUT

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لم تعترف بضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا، ولن تعترف بذلك مستقبلا، مشددا على أن روسيا ضربت القوانين الدولية بعرض الحائط.

Published On 10/3/2016
Russian President Vladimir Putin (C) pose for a picture with workers while visiting the construction site of the bridge across the Kerch Strait at Tuzla Island in Russia, 18 March 2016. Vladimir Putin makes a working trip to the Crimean Federal District to inspect the construction of the bridge across the Kerch Strait connecting Taman and Kerch and to hold a meeting on the socioeconomic development of Crimea and Sevastopol. EPA/MIKHAIL KLIMENTYEV / SPUTNIK / KREMLIN POOL MANDATORY CREDIT

أدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين زيارة تفقدية لشبه جزيرة القرم، وسط احتفالات بمناسبة الذكرى الثانية لضمها لروسيا وانفصالها عن أوكرانيا، التي شهدت صراعا سياسا وتمردا عسكريا خلال العامين الماضيين.

Published On 18/3/2016
المشاركون بالوقفة ذكروا بتهجير تتار القرم عام 1944 وملاحقتهم اليوم. الجزيرة نت c

نظّم ناشطون روس وألمان وأوكرانيون مساء الأربعاء وقفة بالشموع أمام بوابة براندنبورغ التاريخية في برلين إحياءً للذكرى 72 للتهجير القسري لتتار القرم على يد زعيم الاتحاد السوفياتي الأسبق جوزيف ستالين.

Published On 19/5/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة