الشرطة البنغالية تنهي عملية تحرير الرهائن في دكا

قوات الأمن البنغالية تغلق منطقة الهجوم (الأوروبية)
قوات الأمن البنغالية تغلق منطقة الهجوم (الأوروبية)

قالت الشرطة البنغالية صباح السبت إنها أنهت عملية لتحرير رهائن كان مسلحون يحتجزونهم في مطعم بالحي الدبلوماسي في العاصمة دكا، بينما نقلت وسائل إعلام أن من بين الرهائن سبعة إيطاليين.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الحادث، وقال إن أكثر من عشرين شخصا قتلوا في الهجوم الذي استهدف مطعما يرتاده الأجانب.

وجاء في البيان الذي نشرته وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم الدولة وتداولته مواقع التواصل الاجتماعي، أن "انغماسيين" هاجموا مطعما يرتاده أجانب بمدينة دكا في بنغلاديش.

وكان مراسل الجزيرة في بنغلاديش أفاد بأن شرطيا قتل وأصيب ثلاثة آخرون في اشتباكات مع المسلحين الذين كانوا يحتجزون الرهائن داخل المطعم، الذي يقع في الحي الدبلوماسي بمنطقة جولشان السياحية في العاصمة دكا.

وأوضح مسؤول أمني أن محتجزي الرهائن هم ثمانية أو تسعة مسلحين، وأن عدد الرهائن الأجانب يناهز عشرة.

وأغلقت قوات الشرطة منطقة الهجوم وباشرت التحقيق في الحادث، بينما تحدث شهود عيان عن تبادل كثيف لإطلاق النار بين قوات الأمن والمسلحين ووقوع إصابات بعضها في صفوف الشرطة والأمن.

وقال تلفزيون إيطاليا الرسمي نقلا عن سفيرها لدى بنغلاديش إنه يُعتقد أن هناك سبعة إيطاليين بين الرهائن الذين كانوا محتجزين في العملية، بينما ذكر مصدر في الخارجية الإيطالية أن أحد الرهائن الإيطاليين هرب من المطعم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية هجوما استهدف مساء الجمعة مطعم في الحي الدبلوماسي بالعاصمة البنغالية دكا. وذكرت وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم أن عناصر الأخير قتلوا أكثر من عشرين شخصا في الهجوم.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الخميس إن بلاده سحبت سفيرها من بنغلاديش، وذلك على خلفية تنفيذ السلطات البنغالية حكما بالإعدام على زعيم الجماعة الإسلامية هناك مطيع الرحمن نظامي.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة