ستة آلاف معتقل على خلفية الانقلاب الفاشل في تركيا

الاعتقالات طالت أكثر من ثلاثة آلاف عسكري (الأوروبية)
الاعتقالات طالت أكثر من ثلاثة آلاف عسكري (الأوروبية)

أوقفت قوات الأمن التركية اليوم الأحد عشرات آخرين من العسكريين والقضاة والمدعين العامين في مدن عدة، وأصدرت أوامر اعتقال بحق آخرين، في إطار عمليات أمنية ضد متهمين بالتورط في محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة ليل أول أمس الجمعة، شملت حتى الآن نحو ستة آلاف شخص حسب وزير العدل التركي.

وفي ما يتصل بالمؤسسة العسكرية شملت التوقيفات التي طالت عشرات الجنرالات وآلاف الضباط والجنود معظم ولايات البلاد، ومنها ولايات غازي عنتاب وسبارطة وأضنة جنوب تركيا، وولايتا طوقات وسيواس وسط البلاد، إضافة إلى اعتقالات في ولايات وان وشانلي أورفة وباتمان جنوب شرقي تركيا وولاية أرضوم شرقها، وغيرها من الولايات.

وأعلن تلفزيون "أن تي في" توقيف 34 جنرالا برتب مختلفة، أغلبهم من القادة المهمين في الجيش على غرار قائدي الفيلق الثالث أردال أوزتورك، والفيلق الثاني المتمركز في ملاتيا آدم حدودي.

وأعلنت وكالة دوغان أن السلطات الأمنية اعتقلت اليوم 11 من كبار العسكريين في سلاح الجو في قاعدة إنجرليك (جنوب) من بينهم القائد التركي للقاعدة التي يستخدمها حلف شمالي الأطلسي، وتعتبر أبرز قواعد انطلاق المقاتلات المشاركة في قصف مواقع تنظيم الدولة الإسلامية بسوريا والعراق.

واعتقلت أجهزة الأمن التركية أيضا طيارين اثنين برتبة عقيد عند محاولتهما التسلل إلى جزيرة ليسبوس اليونانية فجر اليوم الأحد.

وفي هذا السياق، أجرت قوات الأمن التركية اليوم الأحد عمليات تفتيش في مقر قيادة الجيش الثاني بولاية ملاطية وسط البلاد على خلفية محاولة الانقلاب الفاشلة، وذلك حسب مصادر أمنية.

من جهته، قال المتحدث باسم الحكومة التركية نعمان قورتولموش إن العسكريين الموقوفين على خلفية محاولة الانقلاب الفاشلة سيحالون إلى المحاكمة خلال فترة وجيزة لينالوا جزاءهم العادل.

وقررت محكمة في ولاية دنيزلي جنوب غربي البلاد صباح اليوم اعتقال 52 عسكريا برتب مختلفة، بينهم قائد لواء الكوماندوز الـ11 والحامية العسكرية في الولاية العميد كامل أوزهان أوزبكر، وذلك في إطار التحقيقات المتعلقة بمحاولة الانقلاب الفاشلة.

وشملت قرارات العزل والاعتقال نحو 2750 من القضاة والمدعين العامين، فيما تم اليوم اعتقال 109 قضاة ونواب عامين، فيما قالت مصادر أمنية إن النيابة العامة في منطقة باقركوي بإسطنبول أصدرت أمر توقيف بحق 140 قاضيا ومدعيا عاما، للاشتباه فيهم بالانتماء لما يعرف بالتنظيم الموازي التابع لرجل الدين فتح الله غولن.

من جانبه، نقل تلفزيون "أن تي في" عن وزير العدل التركي بكير بوزداج قوله اليوم الأحد إنه جرى اعتقال ستة آلاف شخص حتى الآن في ما يتصل بمحاولة الانقلاب الفاشلة، ومن المتوقع اعتقال المزيد.
 
ونسب التلفزيون إلى بوزداج قوله "ستستمر العملية القضائية بشأن ذلك". 

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أكدت السلطات التركية السبت دحر الانقلاب بالكامل وانتهاء عملية اعتقال مدبريه من داخل قيادة الأركان، واعتقال قائدي الجيشين الثاني والثالث، بينما دعت الشعب للنزول للميادين في أنقرة وإسطنبول لحماية الديمقراطية.

أبلغ وزير الخارجية الأميركي جون كيري نظيره التركي مولود جاويش أوغلو السبت أن الادعاءات بتورط واشنطن في الانقلاب الفاشل الذي وقع في تركيا "كاذبة" وتضر بعلاقات البلدين.

يتواصل توافد حشود غفيرة من المواطنين الأتراك على الميادين الرئيسية في مدن عدة، تعبيرا عن رفضهم لمحاولة الانقلاب ودعمهم للشرعية، وتجاوبا مع دعوات الرئيس التركي ورئيس الوزراء للنزول إلى الميادين.

نفى المعارض التركي فتح الله غولن علاقته بتدبير الانقلاب العسكري في تركيا، قائلا إن الديمقراطية لا يمكن أن تتحقق من خلال العمل العسكري، مشيرا إلى أن الانقلاب قد يكون مفتعلا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة