قناة "تي.آر.تي" التركية تعاود البث

مذيعة القناة الصحفية تيجين كاراش التي أعلنت بيان الانقلاب تحت تهديد السلاح (الجزيرة)
مذيعة القناة الصحفية تيجين كاراش التي أعلنت بيان الانقلاب تحت تهديد السلاح (الجزيرة)

عاودت قناة "تي.آر.تي" الرسمية التركية بثها بعد انقطاع دام ساعات أثناء محاولة الانقلاب، وظهرت مذيعة القناة الصحفية تيجين كاراش أمام كاميرات الصحفيين لتعلن أنها اضطرت لقراءة البيان العسكري الانقلابي لأنها كانت تحت تهديد السلاح.

واحتفلت القناة التركية الرسمية بعودة بثها بعد انقطاع دام ساعات، وأعلن وزير العمل التركي سليمان سويلو "تحرير" القناة من الانقلابيين.

من جهته، قال مدير قناة "تي.آر.تي" العربية إبراهيم ألما إن قوة انقلابية سيطرت مؤقتا على مقر القناة، وقد تم إحباطها لاحقا.

وكان مراسل وكالة رويترز قد أفاد بأن جنودا من الجيش التركي اقتحموا مبنى القناة، وتبع ذلك قراءة بيان للانقلابيين أعلنوا خلاله حظر التجول في أنحاء البلاد وإغلاق المطارات بناء على أوامر الجيش، ثم انقطع بث القناة.

وفي وقت لاحق، أعلن عن عودة بث قناة "سي.أن.أن" التركية بعد انقطاع لفترة وجيزة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

توالت التصريحات من المسؤولين الأتراك تأكيدا على أن المحاولة الانقلابية التي تشهدها البلاد لا تحظى بتأييد قطاع كبير داخل الجيش، وأن القائمين عليها لم يستطيعوا فرض سيطرتهم على كل المناطق.

أعلنت القيادات الحزبية والعسكرية والبرلمانية التركية رفضها محاولة الانقلاب التي قامت بها مجموعة من ضباط الجيش. كما أعلن قادة معارضون رفضهم عودة البلاد إلى الانقلابات العسكرية التي عانت منها مرارا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة