وزراء دفاع روسيا وإيران وسوريا يجتمعون بطهران

وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو (يمين) لدى استقباله نظيره الإيراني حسين دهقان بموسكو في فبراير/شباط الماضي (الأوروبية)
وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو (يمين) لدى استقباله نظيره الإيراني حسين دهقان بموسكو في فبراير/شباط الماضي (الأوروبية)

ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية اليوم الأربعاء أن وزراء الدفاع الروسي والسوري والإيراني سيعقدون الخميس اجتماعا في طهران لبحث "مكافحة الإرهاب" في الشرق الأوسط.

ولم تتطرق وكالة "إيرنا" للنزاعين في سوريا والعراق، لكنها قالت إن وزراء دفاع الدول الثلاث سيرغي شويغو (روسيا) وفهد الفريج (سوريا) وحسين دهقان (إيران) سيستعرضون "التطورات في المنطقة ووسائل تعزيز مكافحة الإرهاب".

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو زار طهران في 21 فبراير/شباط الماضي، والتقى عددا من المسؤولين الإيرانيين، من بينهم الرئيس الإيراني حسن روحاني، ونظيره الإيراني حسين دهقان، الذي كان زار موسكو قبل ذلك بنحو أسبوعين لبحث التعاون الروسي الإيراني، خاصة في مكافحة "الإرهاب".

وتدعم روسيا وإيران نظام الرئيس السوري بشار الأسد سياسيا وماليا وعسكريا في الحرب بسوريا ضد مقاتلي المعارضة المدعومين من دول غربية وعربية.

ويتمركز مستشارون إيرانيون في العراق لمساعدة القوات العراقية على قتال تنظيم الدولة الاسلامية، فضلا عن أن تحالفا دوليا بقيادة أميركية ينفذ كذلك ضربات جوية مكثفة في العراق دعما للقوات الحكومية في حربها على تنظيم الدولة.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

نفت روسيا نبأ زيارة قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني لموسكو الأسبوع الماضي لإجراء محادثات مع الرئيس فلاديمير بوتين، وذلك بعد ساعات من تأكيد مصادر إيرانية حدوث هذه الزيارة.

جدد وزير الخارجية السعودي استعداد بلاده لإرسال قوات برية خاصة إلى سوريا إذا قرر التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإقدام على هذه الخطوة، متهما روسيا وإيران بإطالة عمر النظام السوري.

قال وزير الخارجية السعودي إن روسيا الداعمة للنظام السوري "ستفشل في إنقاذ بشار الأسد", مؤكدا أن رحيل الأسد "مسألة وقت". واعتبر توقيت نشر القوات البرية السعودية بسوريا مرهون بقرار التحالف.

قال وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان إن تعاون بلاده وروسيا كان له دور حاسم بتغيير موازين القوى بسوريا. وأضاف من موسكو أنه بالإضافة للملف السوري سيتم بحث تفعيل الاتفاقيات السابقة.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة