لقاء تاريخي بين بابا الفاتيكان وشيخ الأزهر

Cardinal Jean-Louis Tauran (R) welcomes Ahmad Al-Tayyib (L), the Grand Imam of the Al-Azhar Mosque, for their meeting with Pope Francis (unseen) at the Vatican, Vatican City, 23 May 2016.
خلال استقبال شيخ الأزهر في الفاتيكان اليوم (الأوروبية)
استقبل بابا الفاتيكان فرانشيسكو ظهر اليوم الاثنين في الفاتيكان شيخ الأزهر أحمد الطيب في لقاء تاريخي "ودي جدا"، بحسب المتحدث باسم الفاتيكان، بعد عشر سنوات من العلاقات المتوترة بين المؤسستين الدينيتين.

وقال البابا للصحفيين إن الرسالة من هذا الاجتماع -الذي شهد معانقة بينهما- هي "لقاؤنا" بحد ذاته.

وهي المرة الأولى التي يحصل فيها مثل هذا اللقاء في الفاتيكان، وكان البابا الراحل يوحنا بولس الثاني زار شيخ الأزهر الراحل محمد سيد طنطاوي في القاهرة في 27 فبراير/شباط 2000.

واستغرق اللقاء الخاص بين البابا وشيخ الأزهر نصف ساعة تقريبا، بحسب بيان الفاتيكان، وأشاد الرجلان "بالدلالات المهمة لهذا اللقاء الجديد في إطار الحوار بين الكنيسة الكاثوليكية والإسلام".

وبحسب الفاتيكان، فإن البابا وشيخ الأزهر بحثا بشكل خاص "السلام في العالم ونبذ العنف والإرهاب ووضع المسيحيين في إطار النزاعات والتوتر في الشرق الأوسط وكذلك حمايتهم".

وعقد اللقاء في مكتبة الفاتيكان، حيث قدم البابا فرانشيسكو لضيفه نسخة عن رسالته العامة حول البيئة وكذلك ميدالية السلام.

ويشكل هذا اللقاء بين شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان مرحلة جديدة في المصالحة بين الطرفين بعد عشر سنوات من العلاقات المتوترة بسبب تصريحات أدلى بها البابا السابق بنديكت السادس عشر وفسرت على أنها تربط بين الإسلام والعنف، لكن الحوار بين الجانبين استؤنف شيئا فشيئا بعد تولي البابا فرانشيسكو رئاسة الكنيسة الكاثوليكية مع تبادل الموفدين.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Pope Francis stands behind local traditional art pieces as he celebrates a religious mass with the indigenous communities in Chiapas, San Cristobal de Las Casas, Mexico, 15 February 2016. Pope Francis in his mass denounced the treatment of indigenous communities that have been 'stripped of their lands' and 'excluded from society'. The pontiff is in Mexico from 12 to 17 February as part of his tour, which will see him visiting six cities in four states.

طلب بابا الفاتيكان فرانشيسكو أثناء زيارته للمكسيك العفو من السكان الأصليين، في أول إقرار تاريخي من الكنيسة الكاثوليكية بما تعرض له الهنود الحمر من تهميش وإقصاء واضطهاد.

Published On 15/2/2016
Pope Francis greets participants of a meeting with trade unions and commerce chambers members, in Ciudad Juarez, Mexico, 17 February 2016.

اعتبر بابا الفاتيكان فرانشيسكو أن المرشح المفترض عن الحزب الجهموري للرئاسة الأميركية دونالد ترامب “ليس مسيحيا” بسبب مواقفه من الهجرة، في حين وصف ترامب هذه التصريحات بالمخزية.

Published On 18/2/2016
Pope Francis leads the Easter vigil mass in Saint Peter's basilica at the Vatican, March 26, 2016. REUTERS/Stefano Rellandini

حث بابا الفاتيكان فرانسيس الأول في رسالة بمناسبة إحياء عيد الفصح على عدم فقدان الأمل في عالم وصفه بالكئيب، قائلا إن الظلام والخوف لا ينبغي أن يسودا ويأسرا العالم بالتشاؤم.

Published On 27/3/2016
المزيد من الإسلام والغرب
الأكثر قراءة