الكونغرس يتسلم 1100 صفحة حول هجوم بنغازي

هجوم على مبنى القنصلية الأميركية في بنغازي يوم 11/9/2012 (الجزيرة)
هجوم على مبنى القنصلية الأميركية في بنغازي يوم 11/9/2012 (الجزيرة)

أعلن تريدي غودي رئيس لجنة في مجلس النواب الأميركي، تحقق في مقتل أميركيين في بنغازي في ليبيا يوم 11 سبتمبر أيلول 2012، أن وزارة الخارجية الأميركية سلمت يوم الجمعة أكثر من 1100 صفحة من السجلات.

وقال غودي (جمهوري) إن هذه السجلات تشمل ملفات من موظفين كبار عندما كانت هيلاري كلينتون المرشحة الديمقراطية المحتملة بانتخابات الرئاسة تتولى وزارة الخارجية.

وأضاف في بيان "من المؤسف أن يستغرق وصول هذه السجلات إلى لجنتنا أكثر من عام، وعدم بذل زملائنا الديمقراطيين جهدا على الإطلاق لمساعدتنا في الحصول عليها".

ويشكو الديمقراطيون منذ بدء التحقيق من أن اللجنة مسألة حزبية ومصممة على إلحاق الضرر بترشح كلينتون للرئاسة.

وكان هجوم مسلح قد أودى بحياة السفير الأميركي لدى طرابلس كريس ستيفنز الذي مات اختناقا في هجوم شنه مسلحون على قنصلية واشنطن بمدينة بنغازي شرقي ليبيا.

وقتل أيضا ثلاثة أميركيين -من بينهم اثنان من المارينز هرعا لتأمين مبنى القنصلية- في الهجوم الذي شنه ليبيون غاضبون من بينهم عناصر تنتمي لمجموعة تسمي نفسها أنصار الشريعة احتجاجا على فيلم عرض في الولايات المتحدة واعتبر مسيئا لرسول الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أكد مسؤول بوزارة الدفاع الليبية الخميس أن فريقا من مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي زار مدينة بنغازي في شرق ليبيا، وتفقد القنصلية الأميركية حيث قتل السفير الأميركي كريس ستيفنز يوم 11 سبتمبر/أيلول الماضي.

دعا أعضاء في الكونغرس الأميركي المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) ديفد بترايوس إلى الحضور بنفسه للإدلاء بشهادته في قضية الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي بليبيا -الذي قتل فيه السفير الأميركي هناك- وذلك رغم استقالته يوم الجمعة الماضي.

عقد الكونغرس الأميركي جلسات سرية وعلنية على مدار يومين لمناقشة ما توصلت اليه لجنة تحقيق في ملابسات الهجوم على مقر القنصلية الأميركية في بنغازي قبل ثلاثة أشهر الذي أدى لمقتل السفير الأميركي، وقد حملت نتائج التحقيق الخارجية الأميركية المسؤولية.

اعتقلت السلطات الليبية شخصا يشتبه بضلوعه في هجوم على القنصلية الأميركية في مدينة بنغازي العام الماضي، كان قد أسفر عن مقتل السفير الأميركي كريستوفر ستيفنز وثلاثة أميركيين آخرين.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة