أميركا قد ترسل مزيدا من القوات الخاصة لسوريا

قوة أميركية في مهمة عسكرية بمدينة الرمادي في العراق (أسوشيتد برس-أرشيف)
قوة أميركية في مهمة عسكرية بمدينة الرمادي في العراق (أسوشيتد برس-أرشيف)

ألمحت الولايات المتحدة إلى إمكانية إرسال مزيد من القوات الأميركية الخاصة إلى سوريا. وربط المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست هذه الخطوة بتحقيق نتائج إيجابية على الأرض وبتوصيات البنتاغون.

وأوضح إرنست أنه إذا حققت هذه القوات الإضافية نتائج إيجابية، وإذا أوصت وزارة الدفاع بأن نتائج إيجابية يمكن تحقيقها مع زيادة هذه القوات؛ فمن الممكن أن يقوم الرئيس باراك أوباما بمراجعة ذلك.

وأضاف إرنست أن هذه الخطوة ينبغي أن تراجعها وزارة الدفاع ورئيس هيئة الأركان بالنظر إلى الخطر الكبير الذي ستواجهه هذه القوات الخاصة.

وكان الرئيس أوباما قال يوم الاثنين إنه وافق على إرسال قوة إضافية من القوات الخاصة إلى سوريا لدعم جهود محاربة تنظيم الدولة الإسلامية الذي اعتبره أكبر تهديد للعالم، ودعا إلى مشاركة الجميع في محاربته.

وأكد أوباما أنه وافق على إرسال ما يصل إلى 250 جنديا أميركيا إضافيا إلى سوريا -بينهم قوات خاصة- لتدريب القوات المحلية ومساعدتها في قتال تنظيم الدولة، مشيرا إلى أن ذلك يأتي بعد انتصارات انتزعت خلالها أراض من التنظيم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما موافقته على إرسال قوة إضافية من القوات الخاصة إلى سوريا لدعم جهود محاربة تنظيم الدولة الإسلامية الذي اعتبره أكبر تهديد للعالم، ودعا لمساهمة الجميع بمحاربته.

25/4/2016

اهتمت الصحف الأميركية بإرسال الجيش الأميركي المزيد من قواته إلى العراق لتعزيز القوات المحلية، وهي تتهيأ لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم الدولة.

19/4/2016

أقرت روسيا للمرة الأولى بوجود قوات خاصة روسية في سوريا لمساعدة الطيران الروسي على شن الغارات والتدريب، مجددة التأكيد على إبقاء جزء من قواتها في الساحل السوري.

23/3/2016
المزيد من دولي
الأكثر قراءة