موسكو تنتقد رفض واشنطن اجتماعا أمنيا بشأن سوريا

A ground crew member reports to pilots that their Sukhoi Su-30 fighter jet is ready for a combat mission at Hmeymim air base near Latakia, Syria, in this handout photograph released by Russia's Defence Ministry, October 22, 2015. REUTERS/Ministry of Defence of the Russian Federation/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. NO RESALES. NO ARCHIVE. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS
الجيش الروسي هدد باستخدام القوة ضد الفصائل السورية المسلحة في حال ثبت انتهاكها للهدنة (رويترز)

انتقد الجيش الروسي اليوم الاثنين رفض الجيش الأميركي عقد اجتماع لمتابعة تطبيق الهدنة المعلنة في سوريا ويشرف عليها البلدان، وحذر من أنه يمكن أن يتحرك بشكل أحادي لمواجهة انتهاكات وقف إطلاق النار من قبل جماعات مسلحة، في إشارة إلى فصائل المعارضة السورية المسلحة.

وأعلن المسؤول في قيادة أركان الجيوش الروسية الجنرال سيرغي رودسكوي في بيان أن الجانب الأميركي أظهر أنه غير مستعد للتباحث عمليا بشأن متابعة انتهاكات الهدنة التي دخلت حيز التطبيق في أواخر فبراير/شباط الماضي.

وحذر الجنرال رودسكوي من أنه اعتبارا من غد ستتابع روسيا بشكل أحادي الجانب قواعد تطبيق الهدنة في حال غياب رد من الجانب الأميركي.

ولفت إلى أن الجيش الروسي لن يستخدم القوة إلا بعد الحصول على أدلة بحصول انتهاكات منهجية للاتفاق من قبل مجموعات مسلحة.

وفي وقت سابق اليوم أعلنت الولايات المتحدة رفضها دعوة روسية لاجتماع عاجل بشأن انتهاكات اتفاق وقف العمليات القتالية في سوريا المطبق منذ ثلاثة أسابيع، قائلة إنه تم التعامل مع ذلك بالفعل بشكل بناء.

وقال مسؤول أميركي لوكالة أنباء رويترز في جنيف "اطلعنا على التقارير الإعلامية الخاصة بمخاوف روسيا بشأن انتهاكات وقف القتال، أيا كان من يدلي بهذه التصريحات فهو مضلل لأن هذه المسائل تم بحثها بشكل مطول بالفعل وما زال يجري بحثها بشكل بناء".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

مسار جولة جنيف الحالية بشأن سوريا

اتهمت المعارضة السورية نظام بشار الأسد بالمناورة لكسب الوقت وإعادة ترتيب صفوفه بدل الدخول بمحادثات جنيف بشكل جدي، بينما توقعت قيام موسكو بالضغط على دمشق للتوقف عن المماطلة والتسويف.

Published On 20/3/2016
Russian ground staff members work on a Sukhoi Su-34 fighter jet at the Hmeymim air base near Latakia, Syria, in this handout photograph released by Russia's Defence Ministry October 22, 2015. REUTERS/Ministry of Defence of the Russian Federation/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. NO RESALES. NO ARCHIVE. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS

أكد المتحدث باسم القيادة الأميركية الوسطى الكولونيل باتريك ريدر شنّ الطيران الروسي “بعض الضربات” في جنوب سوريا خلال الأيام الماضية، وذلك خلافا لتصريحات سابقة نفى فيها أي قصف روسي بسوريا.

Published On 19/3/2016
In this photo provided by the Russian Defense Ministry Press Service, Russian Su-34 bombers arrive from Syria at an airbase near the Russian city Voronezh, Tuesday, March 15, 2016. Russian warplanes and troops stationed at Russia's air base in Syria started leaving for home on Tuesday after a partial pullout order from President Vladimir Putin the previous day, a step that raises hopes for progress at the newly reconvened U.N.-brokered peace talks in Geneva. (Olga Balashova/Russian Defense Ministry Press Service via AP)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية الجمعة أن روسيا سحبت معظم مقاتلاتها من سوريا، وباتت تقوم بضربات لدعم نظام بشار الأسد بالمدفعية عوضا عن الطائرات، بينما أكدت موسكو استمرارها في تنفيذ غارات.

Published On 18/3/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة