تحطم طائرة "لفلاي دبي" بروسيا ومقتل جميع ركابها

إحدى طائرات بوينج من طراز 738 (رويترز)
إحدى طائرات بوينج من طراز 738 (رويترز)

أعلنت وزارة الطوارئ الروسية مقتل جميع ركاب وطاقم طائرة تابعة لشركة "فلاي دبي" الإماراتية وعددهم 61 شخصا جراء تحطمها في جنوب روسيا، وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية.

ووقع الحادث أثناء المحاولة الثانية لهبوط الطائرة، وهي من طراز بوينغ 737، في مطار روستوف-أون-دون جنوب روسيا، مما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها.

وقال مراسل الجزيرة إن معظم الركاب يحملون الجنسية الروسية، وأن الطاقم مختلط. وأضاف أن التحقيقات الأولية تشير إلى مسؤولية الأحوال الجوية السيئة عن وقوع الحادث.

وأكدت السلطات الروسية ان الطائرة تابعة لفلاي دبي، كما ذكر مركز الطوارئ الإقليمي في جنوب روسيا أن الطائرة كانت قادمة من دبي إلى روستوف-أون-دون.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعادت طائرة الركاب الألمانية التي سقطت أمس جنوبي فرنسا -أثناء قيامها برحلة من مدينة برشلونة الإسبانية إلى دوسلدروف الألمانية- إلى الأذهان حوادث الطيران التي شهدتها القارة الأوروبية خلال الأعوام الأخيرة.

أعلن الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أن عدد حوادث الطيران وحالات الوفاة الناجمة عنها تراجع في 2015 مقارنة مع العام السابق، مما يجعلها سنة آمنة بشكل غير عادي.

المزيد من حوادث جوية
الأكثر قراءة