ثاني استطلاع يقدم فيون على لوبان بانتخابات فرنسا

الاستطلاع يظهر أن فيون سيحصل على 65% من الأصوات (رويترز)
الاستطلاع يظهر أن فيون سيحصل على 65% من الأصوات (رويترز)
أفاد استطلاع للرأي أن مرشح الجمهوريين اليميني فرانسوا فيون سيهزم زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان في انتخابات فرنسا الرئاسية المقرر إجراؤها الربيع المقبل.

وسيفوز رئيس الوزراء السابق فيون على لوبان في الجولة الثانية من الانتخابات بنسبة 65% من الأصوات، وفق ما قال الاستطلاع الذي أجرته أيفوب- فيدوسيال لصالح تلفزيون أي تيلي ومجلة باريس ماتش الأسبوعية وإذاعة سود.

وهذا ثاني استطلاع يؤكد مثل هذه النتيجة، فقد أظهر استطلاع لمؤسسة "هاريس إنترأكتيف" الأسبوع الماضي أن فيون سيتقدم على لوبان بنسبة 67% من الأصوات مقابل 33%.

يُشار إلى أن فيون تعهد بتوحيد معسكره خلف مشروع يطبق إصلاحات عميقة في فرنسا، وذلك في خطاب النصر بعد فوزه بترشيح اليمين لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وطرحت أسئلة الاستطلاع في الفترة بين 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي والثالث من ديسمبر/كانون الأول الجاري، أي بعد أن أعلن الرئيس الحالي الاشتراكي فرانسوا هولاند عدم ترشحه للانتخابات، وقبل إعلان رئيس وزرائه مانويل فالس سعيه لترشيح نفسه.

وأشار الاستطلاع إلى أن أي مرشح من الحزب الاشتراكي لن يحقق أداء أفضل من المركز الخامس.

ولدى سؤال الاستطلاع عن كيفية تصويتهم إذا دخل المرشح المستقل وزير الاقتصاد السابق إيمانويل ماكرون في مواجهة مع لوبان بالجولة الثانية، أظهرت النتائج أنه سيفوز بنسبة 62% من الأصوات.

وتجري الانتخابات الرئاسية في الدور الأول يوم 23 من أبريل/نيسان 2017، والثاني يوم 7 من مايو/أيار من نفس العام.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس من الحزب الاشتراكي ترشحه بانتخابات الرئاسة التي تجرى العام المقبل، وذلك بعد أيام من إعلان الرئيس فرانسوا هولاند الذي ينتمي للحزب نفسه، عدم ترشحه.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة