الهاجس الأمني يشغل العالم في رأس السنة

شرطة نيويورك تعزز انتشارها في شوارع المدينة (رويترز)
شرطة نيويورك تعزز انتشارها في شوارع المدينة (رويترز)
سيطرت الهواجس الأمنية على عدد من دول العالم التي تعتزم الاحتفال برأس العام الجديد غدا السبت واتخذت تدابير احترازية تحسبا لأي طارئ يحث في تلك المناسبة في أكثر من دولة حول العالم خصوصا في أوروبا والولايات المتحدة.  

ففي أستراليا قضت محكمة في سيدني اليوم الجمعة بتوجيه اتهامات إلى رجل أربعيني بنشر تهديدات تستهدف احتفالات العام الجديد في سيدني عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
  
وألقى ضباط من وحدة التحقيقات في الأنشطة الإرهابية القبض على رجل يدعى داميان جيمس أونيل في مطار سيدني أمس بعد وصوله على متن رحلة جوية قادمة من لندن.

 وداهمت الشرطة منزل الرجل في وسط المدينة حيث تم ضبط عدد من المواد من بينها وثائق وأقراص صلبة.

وقال نائب مفوض الشرطة في بيان، إن التحقيقات الأولية تشير إلى أنه حادث فردي ولا صلة له بأي جماعة، ولم تكشف الشرطة عما كتبه الرجل في مدونته.

 وفي الولايات المتحدة نشرت مدينة نيويورك شاحنات مليئة بالرمل والآلاف من أفراد الشرطة في إطار خطة لتعزيز الأمن أثناء احتفالات ليلة رأس السنة في ساحة تايمز سكوير حيث يتوقع احتشاد نحو مليوني شخص غدا السبت لاستقبال العام الجديد في الساحة.

ولتأمين الاحتفالات ستنشر فرقا من الشرطة المدججة بالسلاح وكلابا بوليسية وطائرات مروحية، كما ستشدد إجراءات تفتيش للحقائب في قطارات الأنفاق، وسيقوم خفر السواحل وسفن تابعة للشرطة بدوريات في الممرات المائية المحيطة بمانهاتن.

وقالت الشرطة إن عناصرها ستقوم بعمليات تمشيط للفنادق والمسارح وأماكن انتظار السيارات في المنطقة وسيراقبون نقاط تفتيش لرصد أي إشعاع وأسلحة.

 وستحظر المظلات والحقائب الكبيرة والكحوليات أثناء الاحتفالات كما ستغلق السلطات أجزاء من شوارع المدينة أمام حركة المرور.    

بوابة براندنبوغ في برلين تشهد أكبر الاحتفالات الألمانية برأس السنة  ( الأوروبية)

ألمانيا وفرنسا
وكانت الشرطة الألمانية قد أعلنت أمس الخميس أنها ستتخذ إجراءات احترازية لتأمين احتفالات رأس تشمل تعزيز قواتها وغلق بعض الشوارع ووضع كاميرات تصوير عالية الجودة وحظر الألعاب النارية.
  
 وقررت شرطة مدينة كولونيا غرب البلاد وضع كاميرات عالية الدقة لنقل الحدث من أمام المحطة الرئيسية مباشرة إلى مقر قيادة الشرطة فيها. كما قررت الشرطة حظر الألعاب النارية في أماكن أخرى مثل وسط مدينة دوسلدورف
   
ومن بين الإجراءات الأمنية التي ستتخذها الشرطة التفتيش الصارم عند مداخل ساحة الاحتفالات التي تم ضرب طوق من الأسوار المؤقتة عليها، وحظر اصطحاب حقائب الظهر والحقائب الكبيرة والألعاب النارية وزجاجات المشروبات والأدوات الحادة.
 
وفي فرنسا استنفر أكثر من تسعين ألفا من عناصر الشرطة والدرك والجنود لضمان أمن الاحتفالات بعيد الميلاد.
  
وقال المدير العام للشرطة الفرنسية جان مارك فالكون إن "اعتداء برلين ذكر جميع ممثلي الدولة في المناطق الفرنسية بأنه ينبغي إعادة تقييم الوضع مجددا والتأكد من حماية كل أسواق الميلاد وقداديس منتصف الليل".
  
وأضاف في مقابلة صحفية إن خطر وقوع اعتداء يوم عيد الميلاد ماثل رغم عدم وجود معلومات رسمية عن تهديد محدد. وينتشر غدا السبت وبعد غد الأحد ما لا يقل عن 91 الفا من عناصر قوات الأمن على كل الأراضي الفرنسية.

هذه جدتي
أما زعيم كوريا الشمالية الشاب كيم جونغ أون فقد حظر إقامة الاحتفالات برأس السنة في البلاد. ودعا شعبه إلى نسيان المسيح و"عبادة" جدّته التي ولدت عشية رأس السنة الميلادية.

جدير بالذكر أن كيم جونغ سوك جدة زعيم كوريا الشمالية كانت ناشطة شيوعية، وانخرطت في العصابات المناهضة لليابان، وتعرف بـ"الأم المقدسة للثورة" في البلاد. 

المصدر : وكالات