تأهب أمني في نيويورك تحسبا لهجمات

عنصران من قوات مكافحة الإرهاب التابعة لشرطة نيويورك خلال دورية أمنية في ميدان تايمز سكوير بمناسبة رأس السنة الجديدة (رويترز)
عنصران من قوات مكافحة الإرهاب التابعة لشرطة نيويورك خلال دورية أمنية في ميدان تايمز سكوير بمناسبة رأس السنة الجديدة (رويترز)

أعلنت شرطة نيويورك أنها عززت إجراءات الأمن في المدينة تحسبا لهجمات تستهدف المحتفلين برأس السنة الميلادية الجديدة على غرار ما وقع في مدينة برلين بألمانيا ونيس بفرنسا.

وقال كارلوس غوميز، وهو مسؤول في شرطة نيويورك، في مؤتمر صحفي الخميس إن الشرطة أعارت انتباها كبيرا لأحداث نيس وبرلين، وبناء على ذلك قامت بتعديلات على الإجراءات الأمنية.

وأضاف أن حوالي 65 شاحنة مخصصة لتنظيف الشوارع ستوضع في مواقع إستراتيجية، خاصة في محيط ساحة تايمز سكوير، حيث يتوقع توافد أكثر من مليون شخص للاحتفال برأس السنة. وسيتم تحميل كل شاحنة بأطنان من الرمال ووضعها حول ساحة تايمز سكوير، وفي مفترقات الطرق الرئيسية بالمدينة.

كما تشمل الإجراءات الأمنية نشر أكثر من مئة آلية في المدينة لمنع دعس الحشود، وفق المسؤول الأمني الأميركي، الذي قال إن سبعة آلاف من الشرطة وقوات مكافحة الإرهاب بالزي العسكري أو المدني سيقومون بدوريات في ساحة تايمز سكوير وفي مواقع أخرى كثيرة تقام فيها الاحتفالات في نيويورك.

من جهته قال مفوض شرطة نيويورك جيمس أونيل إن تشديد إجراءات الأمن في نيويورك يأتي في ظل ما يتعرض له العالم من تهديدات.

وكان يشير إلى احتمال تعرض نيويورك لهجمات على غرار عملية الدعس التي وقعت قبل أيام في سوق في برلين، وعملية الدعس الأخرى التي وقعت قبل ذلك بأشهر في مدينة نيس الفرنسية، وقد أسفرت العمليتان عن مقتل العشرات، وتنباهما تنظيم الدولة الإسلامية

المصدر : وكالات