ترمب ينتقد سياسة أوباما إزاء إسرائيل

ترمب يطمئن إسرائيل بأن موعد تنصيبه اقترب وسيرد الاعتبار لها (رويترز)
ترمب يطمئن إسرائيل بأن موعد تنصيبه اقترب وسيرد الاعتبار لها (رويترز)

انتقد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب إدارة الرئيس باراك أوباما بسبب مواقفها الأخيرة إزاء إسرائيل.

وقال ترمب في سلسلة تغريدات على موقع تويتر إنه لا يمكن معاملة إسرائيل على هذا النحو، ودعاها إلى انتظار العشرين من يناير/كانون الثاني المقبل موعد توليه منصبه رئيساً للولايات المتحدة حتى يترجم دعم أميركا لإسرائيل واقعيا.    

وكتب على تويتر "لا يمكن أن نستمر في السماح بمعاملة إسرائيل بازدراء تام وعدم احترام".

وأضاف ترمب أن الإسرائيليين "كانوا معتادين على وجود صديق كبير في الولايات المتحدة، لكن الأمر لم يعد كذلك، وبداية النهاية كانت الاتفاق السيئ مع إيران (حول البرنامج النووي)، والآن دور الأمم المتحدة. احتفظي بقوتك يا إسرائيل حتى أتولى الرئاسة".

يشار إلى أن واشنطن امتنعت مؤخرا للمرة الأولى منذ 1979 عن استخدام حق النقض (فيتو) ضد قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي. وأتاح امتناعها من التصويت اعتماد القرار من باقي أعضاء مجلس الامن الـ14.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد اتهم الأحد الماضي أوباما ووزير خارجيته جون كيري بأنهما ساعدا في تنسيق وإصدار القرار 2334 المناهض للاستيطان.

يذكر أن تل أبيب استدعت في وقت سابق السفير الأميركي لديها، وقررت اتخاذ إجراءات دبلوماسية ضد الدول التي أيّدت القرار، كما أعلنت حكومة نتنياهو أنها لن تذعن للقرار وستمضي في الاستيطان.

المصدر : الجزيرة + وكالات