الكرملين ينتقد العقوبات الأميركية ويتوعد بالرد

بيسكوف: نأسف لأن واشنطن تواصل المضي في هذا الطريق المدمر (رويترز)
بيسكوف: نأسف لأن واشنطن تواصل المضي في هذا الطريق المدمر (رويترز)
جددت روسيا اليوم الأربعاء انتقادها للعقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة عليها، حيث اعتبر الكرملين أنها ستضر بالعلاقات بين البلدين، متوعدا بالرد عبر إجراءات مناسبة.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين "نأسف لأن واشنطن تواصل المضي في هذا الطريق المدمر"، وأضاف أن فرض العقوبات سيضر بالعلاقات الثنائية، وأن بلاده "ستتخذ إجراءات مناسبة".

وقال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أمس إن العقوبات بمثابة أعمال عدائية من جانب الإدارة المنتهية ولايتها للرئيس باراك أوباما، وإن روسيا ستوسع قائمة عقوباتها على الولايات المتحدة ردا على ذلك.

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية أمس عقوبات جديدة تستهدف سبعة أفراد، بينهم كوادر عديدة في "بنك روسيا" الذي يعد الأقرب إلى السلطات الروسية، إضافة إلى فرعين له، فضلا عن أربع شركات بناء ونقل بحري أو بواسطة سكك الحديد تعمل في شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو، كما أعلنت سفينتان "أملاكا مجمدة".

وأورد بيان للخزانة أن الولايات المتحدة لا تزال "متمسكة" بالتزامها "إبقاء العقوبات حتى تفي روسيا بالتزاماتها كاملة في اتفاقية مينسك" التي وقعت في 2015 بهدف إنهاء نزاع في شرق أوكرانيا خلف أكثر من 9600 قتيل.

وأضاف البيان أن هذه الخطوة "تؤكد رفض الحكومة الأميركية لاحتلال روسيا للقرم ورفضها الاعتراف بمحاولة ضم شبه الجزيرة".

المصدر : وكالات