هولاند يتوعد روسيا بعقوبات أوروبية جديدة

هولاند: لم أتصور معارضة روسيا للقرار الإنساني الذي تقدمت به فرنسا (رويترز-أرشيف)
هولاند: لم أتصور معارضة روسيا للقرار الإنساني الذي تقدمت به فرنسا (رويترز-أرشيف)
رجّح الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إمكانية فرض عقوبات أوروبية على روسيا بسبب موقفها في الأزمة السورية.

وأعلن هولاند أمس الخميس في العاصمة البلجيكية بروكسل  -حيث يشارك في قمة الاتحاد الأوروبي- أن فرض عقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي على روسيا بسبب موقفها في الأزمة السورية، "جزء من الخيارات التي قد تطرح".

وقال هولاند إن "المجلس الأوروبي قد يتخذ قرارا خلال الأسابيع المقبلة في حال حصول انتهاكات جديدة للحقوق الإنسانية الأساسية"، وأضاف أنه "لم يكن حتى يتصور" أن روسيا قد تعارض "القرار الإنساني" الذي تعتزم فرنسا طرحه للتبني في مجلس الأمن الدولي.

في غضون ذلك دانت قمة للاتحاد الأوروبي الهجوم المتواصل على حلب من جانب النظام السوري وحلفائه خاصة روسيا وإيران، بما في ذلك الاستهداف المتعمد للمدنيين والمستشفيات.

وقال قادة الاتحاد الأوروبي في بيان لهم "ينبغي على الأسد وروسيا إخلاء شرق حلب تحت إشراف الأمم المتحدة وضمان الوصول الكامل للمساعدات الإنسانية وحماية العاملين في المجال الطبي واحترام القانون الدولي في جميع أنحاء سوريا".

وجدد القادة الدعوة لوقف إطلاق النار، وشددوا على ضرورة محاسبة المسؤولين عن "انتهاكات للقانون الدولي، البعض منها قد يرقى إلى مستوى جرائم الحرب"، وقالوا إن الاتحاد الأوروبي "سيمول إعادة إعمار سوريا فقط في ظل تحول سياسي ذي مصداقية".

المصدر : وكالات