رئيس وزراء إيطاليا الجديد يتجاوز أول تصويت للبرلمان

جينتيلوني حصل على 368 صوتا في البرلمان مقابل 105 (الأوروبية)
جينتيلوني حصل على 368 صوتا في البرلمان مقابل 105 (الأوروبية)

فاز رئيس الوزراء الإيطالي الجديد باولو جينتيلوني بتصويت أولي على الثقة في مجلس النواب، على أن يتم التصويت الآخر في مجلس الشيوخ في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وقد حصل جينتيلوني على أغلبية الأصوات بواقع 368 صوتا مقابل 105، حيث لم يشارك العديد من نواب المعارضة في التصويت احتجاجا على اختيار معظم الوزراء الذين خدموا بالحكومة السابقة.

وتولى جينتيلوني السلطة خلفا لـ ماتيو رينزي الذي استقال مطلع الشهر الجاري بعد رفض الناخبين مقترحاته لتعديل الدستور في استفتاء.

وفي كلمته الأولى بالبرلمان، قال جينتيلوني إنه يجهز لدعم البنوك المتعثرة مطالبا بالمزيد من المساعدة من الاتحاد الأوروبي للتعامل مع تدفق المهاجرين.

ويواجه رئيس الوزراء الجديد تصويتا أصعب في مجلس الشيوخ اليوم الأربعاء حيث ستكون الأغلبية التي تؤيده أقل كثيرا على الأرجح، بعد قرار حليف سابق لرينزي بعدم دعم الحكومة الجديدة.   

وكان رئيس الحكومة المستقيل قد طرح التعديلات الدستورية في استفتاء جاءت نتيجته بالرفض بنسبة 59% مقابل 41% الأحد الماضي، واستقال بعدها بثلاثة أيام، ولكن رئيس البلاد طلب منه الاستمرار في منصبه إلى أن ينتهي البرلمان من مناقشة مشروع ميزانية العام المقبل.

وكان   على رئيس الدولة أن يختار من يقدر على قيادة البلاد إلى انتخابات عام 2018، أو أن تسيّر حكومة انتقالية دفة الأمور لحين تنظيم انتخابات مبكرة ربما الربيع المقبل.

وأظهرت نتائج استطلاع للرأي أجراه معهد بيبولي ونشرته صحيفة "لا ستامبا" أن نحو 55% من الإيطاليين يرغبون في إجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن.

المصدر : رويترز