مقتل امرأة في اقتحام دار للرهبان بفرنسا

قوات الشرطة تطوق مبنى في أرجنتوي بضواحي باريس (الأوروبية-أرشيف)
قوات الشرطة تطوق مبنى في أرجنتوي بضواحي باريس (الأوروبية-أرشيف)

قتل رجل مسلح بسكين امرأةً إثر اقتحامه دارا لإيواء الرهبان والراهبات العجزة في بلدة مونفيرييه سور ليز في جنوب فرنسا، وفق ما أعلنته مديرية الأمن المحلية التي وصفت الحادث بأنه "عمل إجرامي".

وبحسب مصادر مطلعة على التحقيق، فإن شخصا يرتدي قناعا اقتحم دار العجزة الواقعة قرب مدينة مونبلييه وقتل بداخلها امرأة بواسطة سكين، مشيرة إلى أن المسلح لا يزال داخل المبنى وأن وحدة من القوات الخاصة في الدرك تحاول اعتقاله.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إنه "ما من شيء في هذه المرحلة يدل على أن هذا عمل إرهابي"، بينما تمكن منفذ الهجوم من الفرار.

وتؤوي دار العجزة هذه حوالي ستين راهبا وكاهنا خدموا في إرساليات بقارة أفريقيا.

وتشهد فرنسا حالة تأهب شديد بعد إعلانها حالة الطوارئ منذ شهدت موجة هجمات تبناها تنظيم الدولة الإسلامية العام الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي الأحد أن حالة الطوارئ “سيتم بلا شك تمديدها بضعة أشهر” في يناير/كانون الثاني المقبل، ولا سيما في ضوء الانتخابات الرئاسية الفرنسية.

13/11/2016

أعلنت الحكومة الفرنسية عن إجراءات مواكبة لهجوم نيس الذي أودى بحياة 84 شخصا، ومن بينها تفعيل خلية للأزمة والتصويت على مشروع قرار بتمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر.

15/7/2016
المزيد من دولي
الأكثر قراءة