أردوغان: أنصار غولن نشطون بالشرطة والجيش

أردوغان تعهد بالقضاء على جماعة فتح الله غولن (رويترز)
أردوغان تعهد بالقضاء على جماعة فتح الله غولن (رويترز)
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء إن أنصار المعارض فتح الله غولن -الذي تتهمه تركيا بتدبير محاولة الانقلاب الفاشلة– ما زالوا نشطين في القوات المسلحة والقضاء والشرطة، متوعدا بالقضاء عليهم.

وفي كلمة أمام ضباط الشرطة في أنقرة، أكد أردوغان أن العمليات ضد جماعة غولن لم تنته بعد، معبرا عن رفضه للانتقادات الموجهة من الخارج للحملة الصارمة التي تقوم بها الحكومة ضد أنصار غولن.

وأعلنت الحكومة التركية اليوم الثلاثاء فصل ما يقرب من عشرة آلاف من رجال الشرطة والجيش، وأكثر من 5400 من موظفي الدولة، وإغلاق مئات الجمعيات، وذلك في إطار موجة جديدة من الحملات الموسعة التي تقوم بها الحكومة منذ المحاولة الانقلابية الفاشلة منتصف يوليو/تموز الماضي.

ووفقا لما نقلته وكالة الأناضول فإنه جرى فصل 7586 من رجال الشرطة و1988 من العسكريين، وشملت قرارات الفصل بمراسيم أكثر من ألف من العاملين في قطاعي التعليم والتعليم العالي، ومن بينهم معلمون وأكاديميون.

كما صدرت مراسيم بإغلاق نحو 375 جمعية بعضها كان تم إغلاق مكاتبها بالفعل، إلى جانب سبع صحف محلية ومجلة ومحطة إذاعية محلية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دولا بحلف الناتو بوضع حد لتحركات أعضاء المنظمات التي وصفها بالإرهابية ببلدان الحلف، وللأنشطة الدعائية لتلك المنظمات، وتجنيدها عناصر جديدة وجمع ما وصفها بالإتاوات.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن أولوية بلاده هي تسليم واشنطن فتح الله غولن، وأعلن جو بايدن نائب الرئيس الأميركي تضامن بلاده مع تركيا، ونفى علمها مسبقا بالمحاولة الانقلابية.

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مطالبته لواشنطن بتسليم فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير الانقلاب الفاشل، وأكد مجددا أن لا دور للرئيس السوري بشار الأسد في سوريا المستقبل.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة