عـاجـل: وزارة الداخلية التركية: ترحيل 11 عنصرا من تنظيم الدولة يحملون الجنسية الفرنسية إلى فرنسا

الرئيس الصيني يدعو لانتقال سلس للعلاقة مع أميركا

أوباما وشي جين بينغ أثناء اجتماعهما في العاصمة البيروفية ليما (رويترز)
أوباما وشي جين بينغ أثناء اجتماعهما في العاصمة البيروفية ليما (رويترز)

دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى "انتقال سلس" في علاقة بكين مع واشنطن أمس السبت، في الوقت الذي أشاد فيه بالرئيس الأميركي المنتهية ولايته باراك أوباما لتعزيز العلاقات بين البلدين.

وخلال مؤتمر في ليما عاصمة بيرو، أعرب الرئيس الصيني عن الأمل في أن يعمل الجانبان معا للتركيز على التعاون وإدارة الخلافات وأن يستمر ذلك في المستقبل.

من جهته، كرر أوباما تحذيرات واشنطن بشأن ضرورة أن تخفف كل أطراف النزاع التوترات بشأن بحر جنوب الصين وحل خلافاتها بشكل سلمي.

وركزت كل الأعين على الصين في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (أبيك) المنعقدة حاليا في ليما، بعد أكثر من أسبوع على فوز دونالد ترمب المفاجئ في انتخابات الرئاسة الأميركية الذي أحبط الآمال في أن تؤتي اتفاقية "الشراكة عبر المحيط الهادئ" مع الولايات المتحدة ثمارها.

وشن ترمب حملة على الاتفاقية وكذا اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية (نافتا) واصفا إياهما بأنهما سيئتان بالنسبة لفرص العمل بالولايات المتحدة، وتعهد بإلغاء اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ، وتوعد بفرض ضرائب على الواردات من الصين والمكسيك.

وفي ما بدا أنه رد غير مباشر على ترمب، دعا شي جين بينغ في خطابه أمام قمة (أبيك) قادة المنطقة إلى دعم المبادرات الصينية للتبادل الحر في آسيا والمحيط الهادئ لردم الهوة التي سيخلفها تخلي واشنطن المحتمل عن اتفاق التبادل الحر.

واعتبر شي في مستهل لقائه مع الرئيس الأميركي باراك أوباما في ليما أمس السبت أن علاقة بلاده بالولايات المتحدة تمر بمرحلة "مفصلية" بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسا.    

وقال "آمل في أن البلدين سيعملان معا للتركيز على التعاون وإدارة الاختلافات بيننا، وضمان أن يتم الانتقال بسلاسة وأن تستمر العلاقة بالتطور".

ومن المتوقع أن يكون هذا آخر اجتماع بين الزعيمين قبل دخول الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب البيت الأبيض.

المصدر : الجزيرة + وكالات