الناتو "واثق تماما" من قيادة ترمب للحلف

ستولتنبرغ قال إنه سيبلغ ترمب بأن زيادة الإنفاق الدفاعي الأوروبي أحد أهم أولوياته (رويترز)
ستولتنبرغ قال إنه سيبلغ ترمب بأن زيادة الإنفاق الدفاعي الأوروبي أحد أهم أولوياته (رويترز)
قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ اليوم الجمعة إنه واثق من أنه حين يتولى دونالد ترمب رئاسة الولايات المتحدة فإنه سيقود الحلف، وعبر عن أمله أن يتحدث إلى الرئيس المنتخب قريبا.

وخلال الحملة الانتخابية تساءل ترمب عما إذا كان يجب على الولايات المتحدة حماية حلفائها الذين لا ينفقون الكثير على الدفاع، الأمر الذي أثار مخاوف من أنه قد يوقف تمويل الحلف، في وقت تتزايد فيه التوترات مع روسيا.

وأضاف ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي في بروكسل "أنا واثق تماما أن الرئيس ترمب سيحافظ على قيادة الولايات المتحدة في الحلف"، مشيرا إلى أن فريقه يسعى للترتيب لاتصال هاتفي مع الرئيس المنتخب.

وقال إنه سيبلغ ترمب بأن زيادة الإنفاق الدفاعي الأوروبي أحد أهم أولوياته، وإنه قام بزيادة ميزانية الدفاع في كل الدول الأعضاء في الحلف، بدعم من وزراء الدفاع، معتبرا أن العقبة الرئيسية هي إقناع وزراء المالية بالأمر.

وتابع ستولتنبرغ "يجب عليك زيادة الإنفاق الدفاعي حينما تزيد التوترات"، مشيرا إلى الاضطرابات في دول بشمال أفريقيا وتهديد "المتشددين الإسلاميين" وضم روسيا جزيرة القرم عام 2014.

وأضاف "بدأنا التحرك لكن أمامنا طريقا طويلا جدا، أنا على ثقة من أن ترمب سيجعل هذا أولويته القصوى".

سيناريو أسود
وقبل أيام نشرت مجلة دير شبيغل الألمانية تقريرا سريا لمكتب السكرتير العام للناتو عما سمي "السيناريو الأسود" للحلف إذا نفذ ترمب تهديداته بتخفيض واشنطن إسهاماتها الخاصة بأمن أوروبا وسحب جزء من قواتها المتمركزة في القارة.

ورأى إستراتيجيو الحلف أن دول أوروبا الشرقية ستظل عرضة للتهديدات الروسية إذا تراجع ترمب عن تعهد الولايات المتحدة بنشر قوات متحركة هناك.

وجاء في التقرير أن بولندا ودول البلطيق الثلاث (أستونيا ولاتفيا وليتوانيا) تشعر بمخاوف كبيرة إزاء إعجاب ترمب بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتخشى هذه الدول من صفقة سرية على حسابها بين بوتين وترمب من دون معرفة الأوروبيين.

ورأى التقرير أن صفقة جديدة على غرار اتفاقية يالتا (1945) لتقسيم مناطق النفوذ بين واشنطن وموسكو ستمثل تهديدا لاستقلال دول شرقي أوروبا الأعضاء بالناتو.

المصدر : رويترز