استطلاع: كلينتون تتقدم بقوة في التصويت المبكر

الاستطلاع أظهر أن كلينتون ما زالت تتجه للفوز بأغلبية الأصوات في المجمع الانتخابي (رويترز)
الاستطلاع أظهر أن كلينتون ما زالت تتجه للفوز بأغلبية الأصوات في المجمع الانتخابي (رويترز)

أظهر استطلاع رأي أجرته رويترز-إبسوس على مستوى الولايات المتحدة أن المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون متقدمة على منافسها الجمهوري دونالد ترامب بخمس عشرة نقطة مئوية بين الناخبين الذين شاركوا في التصويت المبكر على مدى الأسبوعين الماضيين.

وعلى الرغم من أن البيانات ليست متوفرة من كل الولايات التي يتم فيها التصويت المبكر، فإن كلينتون تحرز تقدما في الولايات المتأرجحة مثل أوهايو وأريزونا، وحتى في ولايات تعد من معاقل الحزب الجمهوري مثل جورجيا وتكساس.

وذكر برنامج الانتخابات الأميركية في جامعة فلوريدا أن ما يقدر بنحو 19 مليون أميركي أدلوا بأصواتهم حتى الآن في الانتخابات، وهو ما يمثل نسبة تبلغ 20% ممن يحق لهم التصويت على مستوى البلاد.

وأظهر الاستطلاع أن كلينتون ما زالت تتجه للفوز بأغلبية الأصوات في المجمع الانتخابي، وقدر الاستطلاع أن الحصول على هذا القدر من الأصوات حتى قبل يوم الانتخاب يمثل أخبارا جيدة لحملة كلينتون.

ناخبون أميركيون يدلون بأصواتهم بالتصويت المبكر في العاصمة واشنطن (الأوروبية)

رسائل إلكترونية
وأعلن مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) أمس الجمعة أنه سيفحص المزيد من الرسائل الجديدة التي ظهرت وتخص مساعدة كلينتون البارزة هوما عابدين.

لكن حتى قبل ظهور أنباء وجود رسائل بريد إلكترونية جديدة تخص قضية كلينتون، فقد مرت حملتها بأسبوع صعب، وواجهت كلينتون يوميا رسائل بريد إلكتروني سربتها ويكيليكس، تقول إنها من حساب مدير حملتها، وأثارت الرسائل التي سربت تساؤلات عن أمور مالية تخص الرئيس السابق بيل كلينتون.

وحتى يوم الخميس ظلت احتمالات حصول كلينتون على الأصوات المطلوبة للفوز بالرئاسة، وهي 270 صوتا في المجمع الانتخابي، أعلى من 95% وفقا لنتائج الاستطلاع التي نشرت اليوم السبت، وقدر الاستطلاع أنها ستحصل على 320 صوتا مقابل 218.

وهبطت نسب تقدم كلينتون قليلا في الاستطلاع على مستوى الولايات عن الأسبوع الذي سبق، ورغم أن أصوات المجمع الانتخابي المتوقعة لم تتزحزح تقريبا فقد انخفض عدد الولايات المحسومة لكلينتون من 25 إلى 20 الأسبوع الماضي، بينما حقق منافسها ترامب بعض المكاسب.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

رصدت صحيفة نيويورك تايمز في مقال استقصائي مزيجا من القلق والغضب وخيبة الأمل بين أنصار المرشح الجمهوري دونالد ترامب وهم يتابعون التقارير حول إمكان خسارته في انتخابات الرئاسة.

اتهم المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون بالفساد، بينما ظهرت كلينتون مع أقوى داعميها السيدة الأولى ميشيل أوباما في تجمع انتخابي بكارولينا الشمالية.

اعتبرت المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون أن الرسائل الإلكترونية الجديدة لن تغير شيئا في خلاصات التحقيق، بينما هاجم المرشح الجمهوري دونالد ترامب منافسته، وقال إن العدالة ربما تأخذ مجراها.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة