بوتين يعتزم زيارة فرنسا رغم تصريحات هولاند

هولاند انتقد بوتين بسبب الموقف من سوريا (الأوروبية-أرشيف)
هولاند انتقد بوتين بسبب الموقف من سوريا (الأوروبية-أرشيف)

قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ما زال يعتزم زيارة فرنسا في وقت لاحق من الشهر الجاري على الرغم من قول الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إنه غير متأكد مما إذا كان سيستقبله.

وفي تصريحات للصحفيين اليوم الاثنين قال بيسكوف إن "الاستعداد لزيارة بوتين المقبلة مستمر".

وكان الرئيس الفرنسي قد أدان دعم نظيره الروسي للغارات الجوية السورية ووصفه بـ"غير المقبول"، وذلك ضمن مقابلة تلفزيونية بثت أمس الأحد قال فيها إنه "يسأل نفسه عما إذا كان مستعدا للقاء بوتين عندما يزور باريس في 19 أكتوبر/تشرين الأول الجاري".

وعبر هولاند عن استيائه من استخدام روسيا حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار الفرنسي بشأن وقف إطلاق النار في حلب شمالي سوريا، وهو ما أجهض مشروع القرار الذي ناقشه مجلس الأمن في جلسة عقدها أول أمس السبت.

كما ألمح هولاند إلى ندمه على ترتيب لقاء مع بوتين، وقال إن الزيارة "لم يعد لها معنى" بعد الآن، مستطردا "الآن أسأل نفسي: هل سيجدي ذلك نفعا؟ هل هذا ضروري؟ هل يمكن أن يكون ذلك أداة ضغط؟ هل يمكننا أن نوقف قصفها (روسيا) مع النظام السوري المدنيين في حلب؟".

لكن الرئيس الفرنسي بدا وكأنه لم يحسم موقفه، حيث عاد وتحدث كأن اللقاء سيعقد في موعده، قائلا  "عندما أراه (بوتين) سأخبره أن هذا لا يمكن قبوله حتى أنه يخلق مشاكل خطيرة بشأن صورة روسيا".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

فشل مشروع القرار الروسي الخاص بحلب في الحصول على الأصوات الكافية أثناء التصويت عليه بمجلس الأمن الدولي، بينما أبطلت موسكو مشروع القرار الفرنسي باستخدام حق النقض (فيتو).

8/10/2016

قالت تايمز إن روسيا تلعب لعبة خطيرة بتصعيد الموقف في سوريا، ولا يمكن للإدارة الأميركية الجديدة أن تسمح لنفسها بأن تكون ضحية خداع الرئيس فلاديمير بوتين.

7/10/2016

انتقدت السعودية وقطر تصويت مصر في مجلس الأمن الدولي لصالح مشروع القرار الروسي حول الوضع في سوريا، فقد وصفه المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة بالمؤلم، بينما نعتته المندوبة القطرية بالمؤسف.

9/10/2016

قررت الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة السورية اعتبار روسيا وإيران دولتي احتلال، ودعت الجمعية العامة للأمم المتحدة لبحث الوضع بسوريا بعد أن تسبب الفيتو الروسي في شل يد مجلس الأمن.

10/10/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة