تحرير جنود ومدنيين من سجن لطالبان

Members of the Afghan security forces arrive at the scene of an attack at the Spanish embassy in Kabul, Afganistan, 11 December 2015. According to the Spanish Foreign Ministry, the Taliban staged an attack on the Spanish Embassy, Which is also next to a hostel frequented by foreigners, in central Kabul, involving according to local reports at least three fighters.
قوات أفغانية في العاصمة كابل (الأوروبية)

أعلنت القوات الخاصة الأفغانية أنها حررت أمس 59 شخصا من سجن لحركة طالبان في إقليم هلمند، وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع دولت وزيري إن 37 من المحررين جنود وسبعة رجال شرطة، أما الباقون فمدنيون.

وجاءت عملية تحرير السجناء بعد شهور من القتال الذي سيطرت خلاله حركة طالبان على عدة بلدات في الإقليم المذكور، وفي سياق مضاعفة القوات الحكومية جهودها لطرد مقاتلي الحركة من إقليم هلمند الذي يعد معقلا للحركة.

وكان مقاتلو الحركة شنوا سلسلة هجمات في العاصمة كابل في الأسابيع الماضية، بالإضافة إلى معارك شرسة في مناطق رئيسية جنوب البلاد.

وأكد دولت وزيري أن القوات الحكومية تخوض معركة كبيرة بإقليم هلمند -الذي يعد من أهم مناطق إنتاج الأفيون في أفغانستان– نافيا سيطرة طالبان عليه. ويتزامن القتال بين القوات الحكومية وطالبان مع بذل محاولات لإحياء عملية سلام متوقفة.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال مسؤول أفغاني إن ما لا يقل عن 65 جنديا، بما فيهم قادة، استسلموا لمسلحي طالبان في موقعهم الأمامي في منطقة سانجين في إقليم هلمند (جنوب أفغانستان).

14/11/2015

واصل مقاتلو حركة طالبان هجماتهم ضد مواقع القوات الأفغانية بإقليم هلمند جنوبي أفغانستان، وتمكنوا من التقدم نحو منطقة سانغين شمال شرق الإقليم الذي يبدو على وشك السقوط بأيدي مقاتلي الحركة.

21/12/2015

خاضت القوات الأفغانية معارك ضد مقاتلي حركة طالبان الذين اجتاحوا منطقة سانغين في ولاية هلمند الأحد الماضي، ونفى مسؤولون حكوميون مزاعم المقاتلين عن سقوط مباني الشرطة والمباني الإدارية في المنطقة.

24/12/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة