أوباما يعد بإجراءات للحد من حيازة السلاح

U.S. President Barack Obama delivers remarks at naturalization ceremony at the National Archives Museum in Washington December 15, 2015. REUTERS/Carlos Barria
أوباما قال إنه يشعر بالإحباط من عدم تحرك الكونغرس للحد من حيازة الأسلحة النارية (رويترز)

وضع الرئيس الأميركي باراك أوباما مكافحة الاستخدام الواسع للأسلحة النارية في بلاده على رأس أولوياته للعام الجديد، معلنا أنه سيعمل على تحريك هذه "المسألة عير المنجزة" خلال السنة الأخيرة من ولايته الثانية.

وقال أوباما في كلمته الأسبوعية من هاواي حيث يمضي إجازة "إن قراري بالنسبة للسنة الجديدة هو التقدم بقدر ما هو ممكن لمواجهة وباء العنف الناتج عن الأسلحة النارية".

وأضاف أنه يشعر بالإحباط من عدم تحرك الكونغرس للحد من اقتناء الأسلحة النارية، مضيفا أنه تلقى العديد من الرسائل من أولياء أمور ومدرسين وأطفال تطالبه بعقد اجتماعات وفعل شيء.

وأوضح أنه سيلتقي الاثنين لدى عودته إلى البيت الأبيض وزيرة العدل لوريتا لينش للبحث في الخيارات الممكنة لمواجهة هذه الظاهرة.

وتبقى هذه الخيارات محدودة بسبب معارضة الكونغرس الواسعة للحد من اقتناء الأسلحة، حيث يفوق عدد قطع السلاح في الولايات المتحدة عدد السكان، ويقتل تسعون شخصا يوميا بحوادث إطلاق الرصاص.

وقالت صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مسؤولين مطلعين على الأمر إن أوباما ووزيرة العدل سيضعان اللمسات النهائية على إجراءات تنفيذية لا تتطلب موافقة الكونغرس وسيكشف عنها الرئيس الأميركي الأسبوع القادم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يقول مسؤولون أميركيون ومديرون تنفيذيون بكبريات شركات السلاح الأميركية إنها تسابق الزمن لتلبية الطلب المتزايد على الصواريخ الدقيقة وأسلحة أخرى تستخدم في حرب أميركا ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

5/12/2015

أشعلت حادثة سان برناردينو بولاية كاليفورنيا جدلا كبيرا في الولايات المتحدة بشأن سهولة شراء واقتناء السلاح، بعد أن ذكرت الشرطة أن المنفذين حصلا على الأسلحة بطريقة قانونية.

6/12/2015

قال معهد أستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري) إن مبيعات المعدات والخدمات العسكرية من قبل أكبر مئة مجموعة لتصنيع السلاح في العالم بلغت 401 مليار دولار في 2014.

14/12/2015
المزيد من دولي
الأكثر قراءة