وزير الهجرة بالسويد: وصلنا أقصى قدرتنا لاستقبال اللاجئين

وزير العدل والهجرة السويدي " مورغان يوهانسون"
وزير العدل والهجرة السويدي مورغان يوهانسون (الجزيرة)

عمار الحمدان-أستوكهولم

أكد وزير العدل والهجرة السويدي مورغان يوهانسون أن بلاده وصلت لأقصى قدرتها في استقبال اللاجئين، ولا قدرة لها على استيعاب المزيد.

وقال في حوار خاص مع الجزيرة نت "لا قدرة لنا على استقبال ما يعادل ألف فصل دراسي في أربعة أشهر فقط، أو عشرة آلاف لاجئ أسبوعيا، على الجميع أن يتفهم صعوبة ذلك".

وانتقد الوزير عشية تطبيق السويد أولى قراراتها للحد من تدفق اللاجئين اليها ما سماه تسيب بعض الدول الأوروبية التي سمحت لأعداد كبيرة من اللاجئين بدخول دول الاتحاد الأوروبي من دون أي ضوابط.

وقال يوهانسون -الذي يمثل الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعروف بتعاطفه مع اللاجئين وقضاياهم- للجزيرة نت إن البرلمان سيصادق على حزمة مشاريع لتغيير وتعديل قوانين تقدمت بها الحكومة في مطلع الربيع القادم، معتبرا إياها أحد الحلول لأجل التخفيف من أعداد اللاجئين الواصلين إلى البلاد.

وشدد يوهانسون على أن السويد لم تخرج عن مسار اتفاقية دبلن، بل تعمل وفقها، وهي التي تنص على أن يقدم اللاجئ طلب لجوئه في أول دولة أوروبية يدخلها.

وكانت السويد بدأت بتنفيذ أول قرار يتعلق بتدقيق البطاقات الشخصية لكل العابرين لأراضيها وتحديدا القادمين من الدانمارك التي تعتبر ممرا أساسيا يربط وسط وجنوب أوروبا مع الدول الإسكندنافية، وبادلتها جارتها الإجراء نفسه، الأمر الذي جعل الاتحاد الأوروبي يدعو لاجتماع عاجل نهاية الأسبوع الماضي.

ووجهت منظمات حقوقية وأخرى عاملة مع اللاجئين سيلا من الانتقادات لتلك الإجراءات، واعتبرت منظمة "أهلا باللاجئين.. أستوكهولم السويدية" قرارات الحكومة ردة فعل هستيرية وغير منطقية.

يذكر أنه مع نهاية العام الماضي دخل أكثر من 160 ألف لاجئ إلى السويد.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Danish Police officers check a bus at the bordertown of Krusa, Denmark January 4, 2016. Denmark imposed temporary identity checks on its border with Germany on Monday following a similar move by Sweden, dealing a double blow to Europe's fraying passport-free Schengen area amid a record influx of migrants. REUTERS/Palle Peter Skov/Scanpix Denmark ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS. DENMARK OUT. NO COMMERCIAL OR EDITORIAL SALES IN DENMARK. NO COMMERCIAL SALES.

شددت السويد والدانمارك الرقابة على حدودهما، واتخذتا الاثنين إجراءات جديدة لوقف تدفق المهاجرين إلى أراضيهما، الأمر الذي انتقدته برلين واعتبرت أن اتفاقية شنغن لحرية التنقل داخل أوروبا في خطر.

Published On 4/1/2016
60 % من طالبي اللجوء في السويد لا يملكون أوراق ثبوتية

أعربت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة عن قلقها إزاء الإجراءات الجديدة التي باشرت السويد بتطبيقها الاثنين على الحدود مع الدانمارك، في مسعى منها للحد من تدفق طالبي اللجوء إليها.

Published On 4/1/2016
Passengers are having their ID’s checked at the train station at Copenhagen International Airport, the last stop before crossing the Oresund Bridge into Sweden, in Kastrup, Denmark, Monday Jan. 4, 2016. Since it opened in 2000, the Oresund bridge between Sweden and Denmark has been a towering symbol of European integration and hassle-free travel across borders that people didn't even notice were there. On Monday new travel restrictions imposed by Sweden to stem a record flow of migrants are transforming the bridge into a striking example of how national boundaries are re-emerging. (Niels Hougaard/Polfoto via AP)

أعلنت الشرطة السويدية اليوم حصول انخفاض كبير في أعداد اللاجئين القادمين من الدانمارك إلى جنوب البلاد، في اليوم الأول من عملية التحقق من الهويات بين البلدين.

Published On 5/1/2016
Police mounts a temporary fence to ease border control preventing illegal migrants to enter Sweden, between domestic and international tracks at Hyllie train station in southern Malmo, Sweden, 03 January 2016. The station is the first stop after crossing the Oresund Bridge from Denmark. Swedish authorities on 04 January will introduce identity checks for bus and train passengers entering Sweden. EPA/JOHAN NILSSON SWEDEN OUT

قال المفوض الأوروبي لشؤون الهجرة إن السويد والدانمارك ستبقيان على الإجراءات الاستثنائية التي اتخذتاها لمجابهة تدفق اللاجئين في حدودها الدنيا. وقال مسؤول سويدي إن تلك الإجراءات سترفع قريبا.

Published On 6/1/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة