مظاهرات مضادة دعما لرئيسة البرازيل

Members of unions, social movements and some leftist political parties attend a march in favour of government of Dilma Rousseff in Sao Paulo, Brazil, 20 August 2015.
مظاهرة داعمة لروسيف في ساو باولو (رويترز)

تظاهر عشرات الآلاف من الأشخاص بثلاثين مدينة برازيلية دفاعا عن الديمقراطية وللمطالبة ببقاء الرئيسة ديلما روسيف في السلطة، وذلك ردا على مظاهرات حاشدة الأحد طالبت برحيلها.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن المظاهرات التي دعت إليها نقابات وحركات اجتماعية، بدأت صباح الخميس بتجمعات صغيرة لكن الجزء الأكبر منها جرى ليلا في نهاية يوم العمل وخصوصا في ريو دي جانيرو وساو باولو وبرازيليا.

وقال المنظمون إن 140 ألف شخص تظاهروا في جميع أنحاء البلاد، بينما تحدثت الشرطة في تقديرات جزئية عن مشاركة ثلاثين ألفا فقط في المظاهرات في هذا البلد الذي يبلغ عدد سكانه مئتي مليون نسمة.

وكان الهدف الرئيسي لهذه المظاهرات التصدي "للبرنامج المحافظ" للمظاهرات التي جرت الأحد وشارك فيها نحو مليون شخص في جميع أنحاء البلاد.

‪(أسوشيتد برس)‬ دعم روسيف جاء ردا على مظاهرات تطالبها بالتنحي‪(أسوشيتد برس)‬ دعم روسيف جاء ردا على مظاهرات تطالبها بالتنحي

معارضة ومطالب
ويطالب المشاركون المعارضون لروسيف الأخيرة بالتنحي أو بتنفيذ آلية برلمانية لإقالتها، أو بتنظيم انتخابات رئاسية مبكرة.

وقال منظمو الاحتجاجات المناهضة للرئيسة ولحزب العمال الحاكم إن 1.9 مليون -منهم مليون في ساو باولو- شاركوا في المسيرات التي جرت الأحد الماضي، في حين ذكرت الشرطة أن عدد المتظاهرين بلغ 866 ألفا.

يذكر أن روسيف باشرت ولايتها الثانية في يناير/كانون الثاني الماضي، لكن شعبيتها تدهورت إلى نحو 8% فقط في بضعة أشهر، وهي تواجه أزمات سياسية واقتصادية جمّة.

ويحتج المتظاهرون على تردي الأوضاع الاقتصادية وسياسة التقشف التي يقولون إنها أضرت بالطبقات الفقيرة والمتوسطة، كما يحتجون على ما يصفونه بتراخي الحكومة في مكافحة الفساد.

وكانت روسيف أكدت أنها لن تتخلى عن منصبها رغم تلك المطالب، ووصفت سابقا الدعوات إلى ضرورة عزلها من قبل البرلمان بمحاولة انقلاب. ووصف متحدث باسمها مظاهرات أمس بأنها جزء من الديمقراطية.

وتواجه البرازيل انكماشا اقتصاديا دفع الحكومة لاتخاذ إجراءات تقشف غير شعبية، إضافة للكشف عن قضايا فساد كبرى، خاصة في مؤسسة النفط العامة "بتروبراس" التي كانت روسيف تترأسها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Demonstrators attend a protest against Brazil's President Dilma Rousseff, part of nationwide protests calling for her impeachment, at Paulista Avenue in Sao Paulo's financial centre, Brazil, August 16, 2015. REUTERS/Paulo Whitaker

تظاهر مئات آلاف البرازيليين في مختلف أنحاء البلاد مطالبين بتنحي الرئيسة ديلما روسيف التي يحملونها مسؤولية قضايا فساد وتدهور الأوضاع الاقتصادية.

Published On 17/8/2015
Demonstrators gather during a protest against Brazil's President Dilma Rousseff at Paulista avenue in Sao Paulo March 15, 2015. Close to a million demonstrators marched in cities and towns across Brazil Sunday to protest a sluggish economy, rising prices and corruption - and to call for the impeachment of leftist Rousseff. REUTERS/Nacho Doce (BRAZIL - Tags: POLITICS CIVIL UNREST)

تظاهر قرابة 1.5 مليون شخص الأحد في مدن وبلدات بأنحاء البرازيل للتعبير عن استيائهم من حالة الركود الاقتصادي وغلاء المعيشة والفساد المستشري وللدعوة إلى مساءلة الرئيسة اليسارية ديلما روسيف.

Published On 15/3/2015
Demonstrators block a street as they protest against the FIFA World Cup 2014, during the soccer match between US and Ghana in Natal, Brazil, 16 June 2014.

تتواصل المظاهرات المعارضة لتنظيم نهائيات كأس العالم بالبرازيل, ولجأت قوات الأمن إلى إطلاق أعيرة مطاطية من أجل تفريق المحتجين بمدينة كوريتيبا واعتقلت عددا منهم.

Published On 17/6/2014
الملف الأمني ومونديال البرازيل

تزايدت المظاهرات الاحتجاجية في البرازيل بالتزامن مع مباريات نهائيات كأس العالم بسبب ما يقول المحتجون إنها مبالغة في الإنفاق من أجل استضافة المونديال.

Published On 24/6/2014
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة