السجن 22 عاما لنيجيري بأميركا لدعمه القاعدة

مبنى المحكمة الفدرالية في بروكلين بنيويورك (الأوروبية)
مبنى المحكمة الفدرالية في بروكلين بنيويورك (الأوروبية)

حكمت محكمة أميركية على نيجيري بالسجن 22 عاما بتهمة تقديم دعم مادي لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وقال مسؤولون أميركيون إن المحكمة الفدرالية في بروكلين بـ نيويورك أصدرت حكمها على لاوال بابافيمي (35 عاما) بعدما أقر بمسؤوليته عن الاتهامات الموجهة إليه.

ووفق الادعاء، فقد سافر الرجل مرتين إلى اليمن بين يناير/كانون الثاني 2010 وأغسطس/آب 2011، والتقى مسؤولين بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، بينهم أنور العولقي الذي قتل في اليمن بغارة بطائرة أميركية دون طيار عام 2011.

وذكر أنه خلال تلك الفترة شارك بابافيمي -الذي يلقب باسم آية الله مصطفى- في أعمال إعلامية للتنظيم بينها مجلة تابعة له، كما كتب أناشيد للجماعة.

وظهر بابافيمي مع أعضاء بالتنظيم وهم يحملون بندقية، وكتب أيضا مقالات عن خطف لصالح التنظيم بهدف جذب شبان غربيين.

وذُكر أيضا أن المتهم تسلم نحو تسعة آلاف دولار من "القاعدة في جزيرة العرب" لتجنيد نيجيريين ناطقين بالإنجليزية لحساب التنظيم، وفق المصدر نفسه.

لكن بابافيمي لم يتمكن من إتمام مهمته، إذ اعتقلته المخابرات النيجيرية لمدة عامين قبل أن تسلمه للولايات المتحدة عام 2013.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال مسؤولون أميركيون إن واشنطن ستعرض المساعدة على الرئيس النيجيري محمد بخاري أثناء زيارته لها لتعقب مليارات الدولارات من الأصول المسروقة وزيادة المساعدات العسكرية الأميركية لمجابهة جماعة بوكو حرام.

تعقد اليوم بباريس قمة أمنية يبحث فيها الرئيس النيجيري مع زعماء دول مجاورة لبلاده وضع إستراتيجية مشتركة لمواجهة جماعة بوكو حرام التي تحتجز 276 تلميذة منذ أكثر من شهر.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة