تركيا تواصل غاراتها واجتماع طارئ لبرلمانها

A general view of the Turkish Parliament during an extraordinary meeting at the Turkish parliament in Ankara, Turkey, 29 July 2015. Turkey's parliament is meeting at the behest of the opposition to discuss Ankara's strikes against the Islamic State and the Kurdistan Workers' Party (PKK).
الاحتقان كان سيد الموقف خلال مناقشات جلسة البرلمان (الأوروبية)

واصلت تركيا يوم الأربعاء غاراتها الجوية على مواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق وجنوب شرق تركيا، في حين ناقش برلمانها في جلسة طارئة التطورات الأمنية في البلاد.

واستمرت غارات مقاتلات "أف 16" التركية على قواعد حزب العمال بوتيرة متسارعة مع سبع هجمات على الأقل في وقت مبكر الأربعاء طالت أهدافا في شمال العراق وجنوب شرق تركيا.

وباتت هذه الغارات يومية منذ نحو أسبوع إثر الهجوم في سروج القريبة من الحدود السورية في 20 يوليو/تموز الحالي الذي أسفر عن مقتل 32 من الناشطين الأكراد.

يذكر أن أنقرة أكدت الأربعاء أنها وقعت رسميا اتفاقا مع واشنطن لفتح قاعدة إنجرليك الجوية أمام التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة، وذلك بعد أقل من أسبوع من الإعلان عن موافقة أنقرة على مطالب واشنطن المتكررة منذ أشهر بهذا الشأن.

جلسة برلمانية
في غضون ذلك، عقد البرلمان التركي جلسة استثنائية لمناقشة ما سماه الإرهاب الداخلي والخارجي في البلاد، مع استمرار عمليات خطف عناصر الشرطة والمواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين في جنوب شرق البلاد ذي الغالبية الكردية.

وفي وقت سابق الأربعاء، قتل شرطي وأصيب آخران في هجوم بقاذفات صواريخ نسب إلى حزب العمال في منطقة آغري، حسب وكالة الأناضول. وفي إسطنبول أيضا تكررت التحذيرات من وجود قنابل.

وفشل المجلس في هذه الجلسة -التي اقتطعها من عطلته البرلمانية- في الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة تحقق في الأحداث الأمنية التي شهدتها تركيا منذ تفجير سروج.

وكان الاحتقان أثناء المناقشات سيد الموقف مع الاتهامات التي وجهها حزب العدالة والتنمية لحزب الشعوب الديمقراطي بربط مساره مع حزب العمال الكردستاني الذي تعده أنقرة منظمة إرهابية.

وحزب الشعوب الديمقراطي -الذي حصد 13% من الأصوات في انتخابات 7 يونيو/حزيران الماضي وبات يشغل 80 مقعدا في البرلمان- تسبب إلى حد كبير بإخفاق حزب العدالة والتنمية في الحصول على الغالبية المطلقة للمرة الأولى منذ 2002.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ANKARA, TURKEY - JULY 29: Turkey's Prime Minister Ahmet Davutoglu gives a speech during the parliamentary group meeting of his Justice and Development Party at the Grand National Assembly of Turkey (TBMM) in Ankara, Turkey on July 29, 2015.

قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو إن حزب الشعوب الديمقراطي سيكون في عداد المتهمين، بنظر الحكومة والشعب، ما لم يحدد موقفه تجاه “حزب العمال الكردستاني الإرهابي” ويدينه.

Published On 29/7/2015
People wait on a platform at a train station in Ankara on March 31, 2015 after a massive power cut. A massive power cut caused chaos Tuesday across Turkey, shutting down the metro networks in Istanbul and the capital Ankara, with the government saying an outside attack on the system was not ruled out. The power cut, the worst in one-and-a-half decades, began around 10:36 am (0736 GMT) in Istanbul, the state-run Anatolia news agency quoted the Turkey Electricity Transmission Company (TEIAS) as saying. AFP PHOTO / STRINGER

حذرت الخارجية الألمانية، اليوم الأربعاء، من هجمات محتملة تستهدف شبكة قطارات الأنفاق ومحطات الحافلات بمدينة إسطنبول التركية في أعقاب هجوم أنقرة على المقاتلين الأكراد بشمال العراق.

Published On 29/7/2015
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة