ألمانيا تربط تحسين علاقاتها بإيران بأمن إسرائيل

غابريال (يسار) في خطابه اليوم الإثنين بطهران بحضور وزير النفط الإيراني (غيتي)
غابريال (يسار) في خطابه اليوم الإثنين بطهران بحضور وزير النفط الإيراني (غيتي)

ربط سيغمار غابريال نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد إقامة علاقات جيدة بين بلاده وإيران بضمان أمن إسرائيل، وهو شرط سارعت وزارة الخارجية الإيرانية برفضه.

وقال غابريال، في خطاب بالعاصمة الإيرانية اليوم الاثنين بحضور وزير النفط الإيراني بيجان نمدار زنغنة، إن على طهران أن تدرك أن أمن إسرائيل يشكل أهمية كبرى لبلاده، مؤكدا أن "علاقات جيدة مع ألمانيا تعني أنه يجب عدم تهديد أمن إسرائيل".

وأضاف المسؤول الألماني أنه يدرك "مدى صعوبة النقاش" بهذه القضية، لكنه تابع "نحن في ألمانيا نعتقد أيضا أن الفلسطينيين لهم الحق في إقامة دولتهم".

وتعليقا على هذه التصريحات، أكدت الناطقة باسم الخارجية الإيرانية مرضية أفخم أن مواقف البلدين مختلفة بخصوص إسرائيل.

وقالت أفخم لوكالة "إسنا" الإيرانية للأنباء "إن لدينا سياسة مختلفة تماما في الشرق الأوسط عن التي تتبعها ألمانيا، وأوضحنا هذه السياسة أكثر من مرة بشكل واضح، خلال الـ 35 عاما الماضية".

وأشارت إلى أن موضوع الاعتراف بحق إسرائيل في الوجود ليس جديدا، مؤكدة أن إيران تعتبر إسرائيل تهديدا في الشرق الأوسط، وأساسا للأزمات في المنطقة.

وغابريال هو أرفع مسؤول أوروبي يزور طهران منذ توقيع الاتفاق النووي التاريخي منتصف الشهر الجاري بين إيران والقوى الكبرى، والذي عارضته تل أبيب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يسعى وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، خلال زيارته إسرائيل، لإقناعها بأن الاتفاق النووي الإيراني يصب في مصلحتها، وذلك بعد انتقاد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو الاتفاق واعتباره “خطأ تاريخيا”.

16/7/2015

يصدر مجلس الأمن الدولي اليوم الاثنين قرارا يمهد الطريق لرفع العقوبات الدولية المفروضة على إيران بشرط التزام إيران حرفيا بالاتفاق التاريخي الذي توصلت إليه مع الدول الكبرى بشأن برنامجها النووي.

20/7/2015

تسعى الولايات المتحدة لحشد حلفائها بالشرق الأوسط لتأييد اتفاق نووي إيران، وذلك بالتزامن مع تحويل الخارجية الأميركية الاتفاق للكونغرس، وتوقع تصويت مجلس الأمن على مشروع قرار لرفع العقوبات عن إيران.

20/7/2015
المزيد من دولي
الأكثر قراءة