استطلاعات تظهر تقدم حزب العدالة والتنمية التركي

مؤيدون لحزب العدالة والتنمية الحاكم التركي أثناء حشد انتخابي في أنقرة (الفرنسية)
مؤيدون لحزب العدالة والتنمية الحاكم التركي أثناء حشد انتخابي في أنقرة (الفرنسية)

أظهرت استطلاعات الرأي في تركيا تقدم حزب العدالة والتنمية الحاكم على منافسيه من الأحزاب الأخرى وذلك قبل يومين من الانتخابات التشريعية التي ستجري يوم 7 يونيو/حزيران الجاري.

ويُتوقع حصول الحزب على نسبة تتراوح بين 43% و48% من أصوات الناخبين، في حين أن أقرب نسبة متوقعة لمنافسه حزب الشعب الجمهوري تتراوح بين 24% و27%.

ويتوقع أن يحرز حزب العدالة والتنمية هذه النسبة على الرغم من انتقادات بشأن الاقتصاد بسبب ضعف نسب النمو وارتفاع معدلات البطالة وديون الأُسر.

وكان رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو عبر أمس عن قناعته بأن حزبه سيحقق فوزا كبيرا رغم الانتقادات والصعوبات.

وأضاف أوغلو في مقابلة أجرتها معه وكالة الصحافة الفرنسية أن فرضية هزيمة حزب العدالة والتنمية "أمر غير مطروح".

ومن جهة أخرى قال رئيس إدارة أتراك المهجر والمجتمعات التركية قدرت بلبل إن عدد الأتراك الذين أدلوا بأصواتهم خارج البلاد في الانتخابات البرلمانية بلغ مليون و30 ألف شخص بما يمثل ضعف عدد من صوتوا خلال الانتخابات الرئاسية التركية التي أجريت العام الماضي.

وكان الأتراك المقيمون بالخارج أدلوا بأصواتهم في الفترة من 8 إلى 31 مايو/أيار الماضي وذلك في 112 مركزا انتخابيا في 54 دولة.

ويمكن للأتراك المقيمين في الخارج الإدلاء بأصواتهم في المعابر الحدودية التركية حتى يوم الأحد المقبل موعد الانتخابات، وتوقع بلبل أن "تصل نسبة التصويت بين أتراك الخارج مع انتهاء التصويت في المعابر إلى نحو 40%".

ويتنافس في الانتخابات النيابية التركية 20 حزبا سياسيًا، إضافة إلى 165 مرشحًا مستقلا.

ويبلغ عدد الناخبين داخل تركيا 53 مليونا و765 ألفًا و231 ناخبًا، في وقت يصل عددهم خارج البلاد مليونين و876 ألفا و658 ناخبًا.

وتبدأ عملية التصويت في مختلف المناطق التركية صباح الأحد المقبل وتنتهي مساء اليوم نفسه.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة