غرق زورق يودي بحياة عشرات المهاجرين لأوروبا

Migrants wait to disembark from the Italian Coast Guard ship Fiorillo, at the Catania harbor, Sicily, southern Italy, Friday, April 24, 2015. The European Union's border agency Frontex is to send its ships further into the Mediterranean Sea in response to a deadly exodus of migrants leaving Libya. (AP Photo/Alessandra Tarantino)
مهاجرون غير نظاميين نجوا من حادث غرق سابق لدى وصولهم ميناء كاتانيا بجزيرة صقلية (أسوشيتد برس)

أبلغت منظمة إغاثة إنسانية عن كارثة جديدة لحقت بمهاجرين غير نظاميين اليوم الثلاثاء، حيث قال ناجون إن العشرات من زملائهم سقطوا من زورق مطاطي وغرقوا على الأرجح في عرض البحر الأبيض المتوسط.

وقالت جيوفانا دي بينديتو من منظمة "سيف ذي تشيلدرن" -وتعني أنقذوا الأطفال باللغة العربية- في كاتانيا بجزيرة صقلية الإيطالية إن الحصيلة الكلية للضحايا غير معروفة.

غير أنها ذكرت أن الناجين قالوا لدى وصولهم إلى الساحل إن العديد من ركاب الزورق البالغ عددهم 137 سقطوا في البحر، ولم يتمكنوا من السباحة، بينما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن بعضهم أن أربعين لقوا حتفهم غرقا.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن بعض المصادر ترجيحها أن الحادث وقع يوم الأحد بين ليبيا وصقلية عندما اقتربت سفينة تجارية اسمها زيران من الزورق لإنقاذ الركاب.

ووصلت السفينة زيران إلى ميناء كاتانيا يوم الثلاثاء، حيث نزل منها الناجون من غرق الزورق المطاطي.

وجاء الإعلان عن غرق الزورق بعد يوم من مطالبة إيطاليا الاتحاد الأوروبي باتخاذ "تدابير ذات مغزى" لمواجهة التدفق المستمر للمهاجرين في البحر الأبيض المتوسط، وذلك بعد إنقاذ نحو ستة آلاف منهم نهاية الأسبوع الفائت.

وقال وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني في اتصال هاتفي مع المفوض الأوروبي المكلف بشؤون الهجرة ديمتريس أفراموبولوس، إن "قمة الاتحاد الأوروبي (في أبريل/نيسان) أكدت في نهاية المطاف الطابع الأوروبي لمشاكل المهاجرين في المتوسط، ولكننا نحتاج الآن إلى تدابير ذات مغزى".

المصدر : أسوشيتد برس + الفرنسية

حول هذه القصة

مئات المهاجرين يصلون إلى إيطاليا بعد إنقاذهم من الغرق

أقر البرلمان الإيطالي قرارا يلزم رئيس الحكومة بمطالبة الأمم المتحدة بدراسة فرض حظر بحري على الموانئ الليبية لمواجهة الهجرة غير النظامية، وسيعقد الاتحاد الأوروبي قمة استثنائية الخميس لإيجاد حلول للقضية.

Published On 22/4/2015
A handout picture made available on 02 May 2015 of 105 refugees on a rubber raft waiting to board the 'Phoenix', a ship belonging to the Migrant Offshore Aid Station (MOAS), off the island of Lampedusa, Italy, 04 October 2014. MOAS was founded by Regina Catrambone and her husband Christopher, from Italy and the USA respectively, as the first privately funded offshore refugee aid station. The couple have rescued around 3,000 refugees from drowning in the Mediterranean in the past year. MOAS emphasizes that the organization does not personally transport refugees, but instead tracks down their boats when they are in distress and provides first aid in consultation with the Italian and Maltese navies. EPA/DARRIN ZAMMIT LUPI/MOAS.EU / HANDOUT

أعلنت السلطات الفرنسية أن سفينة دورية تابعة لأسطولها تشارك في عملية الاتحاد الأوروبي بالبحر الأبيض المتوسط أنقذت السبت 217 مهاجرا يستقلون ثلاثة مراكب قرب السواحل الليبية.

Published On 2/5/2015
المزيد من دولي
الأكثر قراءة