مقتل ثلاثة بولايتين أميركيتين جراء هطول الأمطار

بولاية تكساس تضرر ما يصل إلى أربعمائة منزل (الأوروبية)
بولاية تكساس تضرر ما يصل إلى أربعمائة منزل (الأوروبية)

قتل ثلاثة أشخاص على الأقل بسبب هطول أمطار غزيرة في ولايتي تكساس وأوكلاهوما الأميركيتين مطلع الأسبوع الجاري. بحسب تقارير إخبارية.

وقال عامل طوارئ في مقاطعة هايز بولاية تكساس لشبكة "سي إن إن" الإخبارية, إن هناك شوارع كاملة لم يتبق فيها سوى منزل أو منزلين والباقي مجرد ألواح, وتضرر ما يصل إلى أربعمائة منزل.

وأفاد التقرير بأن شخصا قتل في مدينة سان ماركوس بولاية تكساس، كما فقد اثنان آخران على الأقل, وفقد ثمانية آخرون في مدينة ويمبرلي في ولاية تكساس.

ونقلت "سي إن إن" عن المتحدثة باسم إدارة الطوارئ في ولاية اوكلاهوما القول, إن امرأة تبلغ من العمر 33 عاما توفيت في منطقة تولسا بعد أن فقدت السيطرة على سيارتها, وفي منطقة كلاريمور قتل أحد رجال الإطفاء.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

لقي خمسة أشخاص مصرعهم جراء سلسلة أعاصير جديدة ضربت ولاية أوكلاهوما جنوب الولايات المتحدة الجمعة. وذكرت وسائل إعلام محلية أن أربعة أعاصير ضربت مدينة أوكلاهوما ورافقتها أمطار غزيرة، كما أدت إلى إخلاء مطار المدينة وانقطاع التيار الكهربائي عدة مرات.

ذكرت تقارير إخبارية أميركية أنه تم العثور على جثة رابعة بعد أن ضربت الفيضانات ولاية كولورادو الأميركية. وفي المكسيك المجاورة أدت العاصفة المدارية إنغريد إلى هطول أمطار غزيرة شرقي المكسيك أمس مما تسبب بإغلاق مينائين ودفع شركة نفطية لإجراءات لحماية عملياتها.

قتل شخصان جراء فيضانات بولاية تكساس الأميركية أعقبت أمطارا غزيرة تهاطلت على أجزاء واسعة من الولاية.

اجتاحت عاصفة مصحوبة بأمطار ورياح عنيفة المناطق الجنوبية من وسط الولايات المتحدة، مخلفة قتيلين على الأقل وآلاف المواطنين بدون كهرباء، بالإضافة إلى اقتلاع سقوف بعض المنازل والأشجار وأسلاك الكهرباء.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة